الكونغو الديموقراطية: أكثر من 3 آلاف إصابة بالإيبولا منذ آب 2018... وعدد الوفيات 2231

29 كانون الأول 2019 | 20:14

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

عمال صحيون يحملون نعش ضحية للإيبولا في بوتيمبو (16 ايار 2019، أ ف ب).

أعلنت الدوائر الصحية في جمهورية #الكونغو_الديموقراطية، الأحد، أن أكثر من ثلاثة آلاف إصابة بفيروس #إيبولا سجلت في البلاد منذ آب 2018، بينما بلغ عدد الوفيات أكثر من ألفي شخص.

وأفادت آخر حصيلة للجنة المشتركة للتصدي للوباء صدرت السبت أن مجموع المصابين منذ بداية الوباء بلغ 3373 شخصا بمجموع وفيات بلغ 2231.

وتكافح الكونغو الديموقراطية وباء فيروس إيبولا الذي أعلن انتشاره منذ الأول من آب 2018. وينتشر المرض خصوصا في إقليمي شمال كيفو وإيتوري شرق البلاد.

من جهة أخرى، تقول السلطات الصحية إنها "تحقق في 341 إصابة مشتبهة".

وتواجه عمليات مكافحة الوباء صعوبات بسبب انعدام الأمن الناجم عن انتشار ميليشيات عدة في المناطق المتضررة. وقتل او جرح العديد من أفراد طواقم مكافحة إيبولا في هجمات في شمال كيفو وإيتوري.

وتستهدف هجمات أيضا منشآت لمكافحة إيبولا في هذه المناطق التي تنتشر فيها أعمال العنف منذ عقدين.

ومنذ تشرين الثاني، قتل أكثر من مئتي مدني في هذه المنطقة التي تشهد هجمات تنسب إلى "القوات الديموقراطية المتحالفة"، المجموعة المسلحة الأوغندية الأصل.

وتشهد الكونغو الديموقراطية حاليا عاشر انتشار وبائي لإيبولا منذ 1976، وثاني أخطر وباء من هذا النوع بعد الوباء الذي تسبب بوفاة أحد عشر ألف شخص في غرب إفريقيا في 2014.

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard