شبّان حزبيّون يحاولون اقتحام الساحات... كرّ وفرّ واستخدام القنابل المسيّلة للدموع (فيديو)

11 كانون الأول 2019 | 23:50

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

جسر الرينغ (حسن عسل).

يشهد جسر #الرينغ ومحيط ساحة #رياض_الصلح حالة من الكرّ والفرّ اثر توجّه عدد من المناصرين الحزبيين إلى موقف اللعازارية لإزالة عدد من الخيم في الساحة. وانتشرت قوّات مكافحة الشغب عند مداخل الساحات، مستخدمةً القنابل المسيّلة للدموع لتفريق الشبّان.

ويرشق الشبّان القوى الأمنية، التي تشكّل حاجزاً بشريّاً عند مدخل ساحة رياض الصلح، بالحجارة، وسط توتّر في المكان. كما أحرقوا الإطارات المشتعلة عند مدخل رياض الصلح. كما استقدمت القوى الأمنية تعزبزات عسكرية إلى المكان للفصل بين الشبّان وعناصر مكافحة الشغب.

وفي المعلومات، أنّ شبان الخندق الغميق استنفروا بعد سماع الهتافات التي أطلقها امتظاهرون من أمام مجلس النواب ووزارة الداخلية احتجاجاً على سلوك حرس مجلس النواب العنفيّ أمس.

وكان حاول عدد من المحتجّين إحراق خيمة "الملتقى" مساءً، في موقف اللعازارية، التي يتّهمون القيّمين عليها بـ"الترويج للتطبيع".

وألقى المحتجّون قنبلة "مولوتوف" على الخيمة، فيما عملت القوى الأمنية على إبعاد المتظاهرين من الساحة، وسط حالٍ من التوتّر.

كما نفّذ عدد من المحتجين تظاهرة حاشدة أمام مدخل ساحة النجمة في وسط بيروت، رافعين الشعارات المندّدة بالسلطة والمطالبة بمطالب الثورة.

وانتشرت قوى مكافحة الشغب على مداخل المجلس النيابي تحسّباً لأيّ طارئ، فيما أقفل الشارع المؤدي من ساحة الشهداء إلى ساحة النجمة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard