احذروا هذه المصادر التي تجهلونها للسكر

14 كانون الأول 2019 | 12:06

المصدر: "النهار"

مصادر السكر في الطعام.

قد تكون الرغبة في تناول السكر من مختلف مصادره من أبرز المشاكل التي تواجه معظم الأفراد الذين يجدون صعوبة في مقاومتها. إلا أن ثمة مصادر عديدة للسكر فمنها ما يعتبر صحياً كالفاكهة مثلاً ومنها ما يترافق مع كمية كبرى من الدهون والوحدات الحرارية كما بالنسبة إلى الحلويات. ثمة مصادر متنوعة جداً من السكر، ومنها بحسب اختصاصية التغذية عبير ابو رجيلي ما نجهله وما نجهل وجود السكر فيه فنتناوله بكثرة.

تتعدد مصادر السكر بين تلك المعروفة وتلك المجهولة. قد يفاجأ كثر بأن السكر موجود في نسبة كبيرة من الأطعمة التي نتناولها بحسب أبو رجيلي لكن بأشكال مختلفة وأنواع عديدة:

-السكر الذي يضاف إلى الطعام والطهو والحلويات والمشروبات من أنواع السكر التي تستهلك بكثرة.

-السكر الطبيعي الموجود في الفاكهة (الفركتوز) والخضر بأنواع معينة منها. 

-الألبان والأجبان والحليب التي تحتوي أيضاً على السكر، ويعرف السكر الموجود في الحليب باللاكتوز.

-النشويات في الخبز بأنواعه والأرز والبرغل

-العصير يحتوي على نسبة عالية من السكر المضاف

لكن كما أن ثمة أنواع كثيرة من الاطعمة التي يعرف الكل أنها تحتوي على السكر، ثمة أنواع كثيرة من المصادر التي تحتوي على السكر الخفي ونتناولها يومياً أحياناً.

-الكاتشاب 

-صلصة الباربكيو

-اللبن المحلّى أو اللبن المثلج

-الأطعمة المجلّدة

-الكحول

-الحساء الجاهز

تشير أبو رجيلي أن الإنسان لديه ميل أكثر عادةً إلى تناول السكر أياً كان مصدره. فكثر يشكون من عدم القدرة على مقاومة الرغبة في تناول مصادر السكر مع ما لذلك من نتائج سلبية على الصحة والرشاقة. قد ينتج ذلك من رغبة عادية في تناول السكر وميل طبيعي لدى الإنسان. لكن في الوقت نفسه توضح ابو رجيلي أن هذه الرغبة الزائدة في تناول مصادر السكر قد تنتج من مشكلة معينة كنقص المغنيزيوم في الجسم أو الزنك. من هنا اهمية التحقق من عدم انخفاض معدلات هذين المعدنين في الجسم في حال الإفراط في تناول السكر وزيادة الرغبة في ذلك.

أين البديل؟

تنصح أبو رجيلي الاشخاص الذين يعانون من الميل الزائد إلى تناول السكر والأطعمة الحلوة إلى الاتجاه إلى البدائل التي تحد من هذه الشهية والرغبة الزائدة. ومن الأطعمة التي يمكن تناولها في هذه الحالة:

-الشوكولاتة الداكنة التي تحتوي على المغنيزيوم ويساعد في حال تم تناوله بمعدل 20 غراماً في اليوم على ضبط الشهية. 

-الفاكهة بدلاً من العصائر بخاصة التوت ومشتقاته الذي يساعد على الحد من استهلاك السكر في المدى البعيد. مع الإشارة إلى ضرورة تناول الفاكهة باعتدال أيضاً لأن الإفراط يعتبر مضراً دائماً.

-مضغ علكة خالية من السكر. فقد تبين انها قد تساعد على الحد من تناول الاطعمة الحلوة.

-اللبن يتميز بغناه بالبروتينات ويحتوي على عناصر غذائية اساسية وهو يساعد على الحد من  الشهية.

-الخضر بكثرة

-التمر بمعدل حبتين في اليوم لاعتباره يحتوي على السكر ويرضي الرغبة في تناول السكر، لكن في الوقت نفسه يعطي إحساساً بالشبع ويحد من الرغبة في تناول مصادر السكر.

-البطاطا الحلوة لمذاقها الحلو وتعطي إحساساً بالشبع وتحد من الرغبة في تناول السكر.

-البيض حيث أظهرت بعض الدراسات أن تناول البيض عند الفطور يساعد على الحد من الرغبة في تناول الأطعمة الحلوة خلال النهار.

-القمحة الكاملة لاعتبارها غنية بالالياف الغذائية.

وتوضح أبو رجيلي أن معظم أنواع مصادر السكر لا تعتبر صحية لأنها تحتوي على السكر وأيضاً على الدهون الضارة التي تحتوي على الكثير من الوحدات الحرارية وتساهم بالتالي في زيادة الوزن. انطلاقاً من ذلك من الطبيعي أن يكون من الافضل الحد من تناولها، إلا بشكل استثنائي. "تحتوي الفاكهة على 60 وحدة حرارة تقريباً في الحصة الواحدة فيحصل من يتناولها على السكر إضافةً إلى ما تحتويه من مكونات غذائية مفيدة للجسم. لكن عند تناول الحلويات تضاف إلى السكر والدهون و150 وحدة حرارية أقل. مع الإشارة إلى أن الحلويات تحتوي على الكثير من الدهون المشبعة ونادراً ما تكون لها فائدة غذائية. على سبيل المثال، في قطعة الكاتو مثلاً 300 أو 400 وحدة حرارية أو أكثر بعد في حال غناه بالكريما".

الحلويات ومحتواها من الوحدات الحرارية

في الشوكولاتة بمعدل 22 غ 120 وحدة حرارية

في الحلاوة بمعدل 30 غ 155 وحدة حرارية

كوب أرز الحليب يحتوي على 130 وحدة حرارية

في كوب المهلبية (240 غ) 390 وحدة حرارية 

في كوب المغلي 220 وحدة حرارية

في قطعة(13 غ) من "عش البلبل" 72 وحدة حرارية

في قطعة العوامات 35 وحدة حرارية

في قطعة البلورية 35 وحدة حرارية

في قطعة المعكرون 88 وحدة حرارية

في قطعة الجزرية (24 غ) 77 حدة حرارية

في قطعة المعمول 260 وحدة حرارية

في قطعة الكنافة 500 وحدة حرارية وقد تصل إلى 800 أو أكثر مع القطر والخبز


السكر  في الفاكهة

تحتوي الفاكهة على الفركتوز وهو السكر الطبيعي، لكن تنصح أبو رجيلي أيضاً بتناولها باعتدال لأن الغفراط في تناولها يؤدي أيضاً إلى زيادة الوزن.

-يحتوي كوب العنب على 15 غ من السكر فهو يحتوي على نسبة عالية من السكر

-يحتوي الكرز المجفف على نسبة عالية من السكر بمعدل 30 غ من السكر

-تحتوي حبة المانغا على 46 غ من السكر وهي نسبة عالية

-تحتوي حبة التين الواحدة المتوسطة الحجم على 8 غ من السكر







خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard