لقب رابع للسعودية أم أول للبحرين؟

8 كانون الأول 2019 | 10:53

المصدر: "النهار - قطر"

  • المصدر: "النهار - قطر"

من المواجهة بين المنتخبين في الدور الأول.

يسدل الستار عند الساعة 19:00 من مساء اليوم الأحد بتوقيت #الدوحة (18:00 مساءً بتوقيت بيروت) على النسخة الـ24 من #كأس_الخليج في كرة القدم،  فتجمع المباراة النهائية بين #المنتخب_السعودي ونظيره البحريني، في استاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل.

ويبحث "الأخضر" عن لقبه الرابع في البطولة، بعد أعوام (1994، 2002، 2003)، لكنه لم يحرز اللقب منذ التحول لنظام المجموعتين اعتباراً من "خليجي 17" في 2004، حيث بلغ النهائي ثلاث مرات في 2009 و2010 و2014 وخسر أمام عُمان والكويت وقطر على التوالي، كما يبحث مدربه الفرنسي هيرفيه رونار عن لقبه الأول مع المنتخب وتعزيز مكانته التي صنعها في أفريقيا بفوزه بلقب كأس الأمم مع زامبيا وساحل العاج، إضافة إلى قيادة المغرب إلى نهائيات كأس العالم 2018.

في المقابل، يبحث #المنتخب_البحريني عن لقبه الأول في تاريخ مشاركته في البطولة، حيث جاء في مركز الوصيف أعوام (1970، 1982، 1992، 2003)، ومباراته ستكون في غاية الصعوبة أمام "الأخضر"، وهو سيدخل المباراة بكامل أسلحته. "الأحمر" المتجدد، والذي فجر مفاجآت لافتة في البطولة سواء من بداية التأهل للدور نصف النهائي أو الإطاحة بالمنتخب العراقي المرشح للقب، لا سيما وأن البحرين كان بعيداً تماماً من الترشيحات للوجود في النهائي، وسيكون أمام فرصة تاريخية للتتويج باللقب الخليجي الأول من الدوحة.

وجاء تأهل المنتخب البحريني إلى المباراة النهائية بعد فوزه على نظيره العراقي بركلات الترجيح (5-3) بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 2-2، في المباراة التي أقيمت في استاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل.

أما المنتخب السعودي، فقد تأهل على حساب المنتخب القطري بنتيجة 1-0، في المباراة التي أقيمت في استاد الجنوب المونديالي بالوكرة.

وستكون المباراة ثأرية للمنتخب البحريني بقيادة مدربه البرتغالي هيليو سوزا لتعويض خسارته أمام المنتخب السعودي في دور المجموعات بهذه النسخة، عندما التقيا بالمجموعة الثانية وفاز "الأخضر" 2-0، لكن المنتخب البحريني تأهل وصيفاً للمجموعة برصيد 4 نقاط وبفارق هدف عن المنتخب العماني، حيث تعادل مع عمان سلباً وفاز على الكويت 4-2، بينما تغلب المنتخب السعودي على عمان 3-1 وخسر أمام الكويتي 1-3، ليتأهل في صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط.

ورغم الفارق بين إنجازات المنتخبين في البطولة، وكذلك الهزيمة التي مني بها المنتخب البحريني أمام نظيره السعودي في الدور الأول، يبدو التكهن بنتيجة مباراة اليوم أمراً صعباً، لا سيما وأن "الأحمر" شهد تطوراً في مستواه من مباراة لأخرى.

ويتفوق المنتخب السعودي على نظيره البحريني في تاريخ مواجهتهما بالبطولة، حيث التقيا في بطولات الخليج 18 مرة، تفوقت السعودية 10 مرات والبحرين 4 مرات وتعادلا 4 مرات. وسجل هجوم السعودية 31 هدفاً، مقابل 18 هدفاً للبحرين.

ويعول رونار على نجومه ياسر الشهراني، محمد خبراني، حسان تمبكتي، سلطان الغنام، عبدالله عطيف، عبدالإله المالكي، محمد كنو، نواف العابد، فراس البريكان، عبدالله الحمدان، في الوقت الذي يستعيد فيه "الأخضر" الثنائي سلمان الفرج وسالم الدوسري بعد عودتهما من الإصابة.

في المقابل، سيعول المنتخب البحريني على تألق لاعبيه الشباب والروح الكبيرة التي يتمتع بها الفريق، والتي قادته إلى المباراة النهائية متغلباً على أقوى الصعوبات، وبرز أكثر من لاعب في صفوفه، أبرزهم محمد جاسم مرهون الذي ظهر بشكل لافت، إضافة إلى علي جعفر مدن وجاسم الشيخ وأيضاً تياغو، الذي يشارك للمرة الأولى مع المنتخب، وعبدالله خالد الهزاع ومحمد الحردان والحارس سيد علي.

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard