كارول سماحة ورانيا يوسف ومنّة شلبي... فنّانات عرب اعترفن بتعرّضهنّ للتحرش

7 كانون الأول 2019 | 13:00

المصدر: "النهار"

كارول سماحة.

حازت تصريحات الفنانة كارول سماحة على متابعة لافتة في الأوساط العربية، بعد حديثها عن تعرّضها للتحرش في أكثر من موقف، خلال وجودها بمؤتمر "نساء على خط التحرش" في الأردن لدعم النساء.

وأكدت سماحة أنها تعرضت للتحرش أكثر من مرة، وذلك في فترة طفولتها، كاشفة أنّ المرة الأولى كانت في عمر 5 سنوات، ما سبب لها هاجساً في حياتها، لافتة إلى أنها تحاول توعية ابنتها وإعطاءها بعض النصائح الجيدة كي تتجنب تعرضها للتحرش، قائلة: "تعرضت للتحرش ما يقرب من خمس مرات، سواء كنت في مرحلة المراهقة أو الكبر".

ولم تكن سماحة أول فنانة عربية تعترف بتعرضها للتحرش، حيث سبقتها الفنانة المصرية بشرى التي أكدت أنها تعرضت إلى التحرش خلال فترة شبابها، وهو ما دفعها لتقديم فيلم "678" الذي قامت بإنتاجه والتمثيل فيه لتواجه تلك الظاهرة، وتعرضها أمام الأضواء من خلال الفن.

الفنانة المصرية منّة شلبي أعلنت تعرضها للتحرش من شاب سوداني حاول تقبيلها بالقوة خلال وجودها في الشارع، وصرخت واستغاثت بالمارة الذين أنقذوها منه، مؤكدة أن هذا الشاب معروف في منطقتها باسم "مجنون منّة شلبي"، وكان يتردد إلى المنزل الذي تعيش فيه في محاولة منه للحديث معها.

واعترفت أيضاً الفنانة رانيا يوسف، في تصريحات تلفزيونية، بتعرضها للتحرش في مكان عام، ولم تتمكن من الإمساك بالمتحرش لازدحام المكان، مطالبة الدولة باتخاذ إجراءات ضد المتحرشين.

كما أعلنت الفنانة هالة صدقي أنها تعرضت للتحرش في أثناء تقديم واجب العزاء في الفنانة الراحلة سناء جميل، قائلة: "وجدت شخصاً يتبعني في الجنازة، وعندما حاول التحرش بي ضربته على وجهه أمام الجميع"، مؤكدة أنها لم تخف من ضربه وسط هذا الحشد الكبير.

ميس حمدان من الفنانات اللاتي أعلنّ عن تعرضهن للتحرش، وكشفت خلال ندوتها في موقع "صدى البلد"، أن أحد المدرسين تحرّش بها في سن صغيرة، لذا رأت أن إعلانها عن هذا الأمر سيساعد في محاربة تلك الظاهرة، وتمنت أن تنضم إلى إحدى المؤسسات التي تحارب التحرش، خاصة أنها ترى أن 90% من السيدات يتعرضن للتحرش بشكل مستمر.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard