كيف بإمكان واشنطن "كسب السلام" في العراق؟

3 كانون الأول 2019 | 19:12

المصدر: "النهار"

  • جورج عيسى
  • المصدر: "النهار"

التظاهرات في العراق - "أ ف ب".

أكمل العراق الأحد الشهر الثاني من التظاهرات بدون أن يلوح في الأفق ما يرجّح انتهاءها في الأمد القريب. حقّقت التظاهرات واحداً من أبرز مطالب المحتجّين مع تقديم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي استقالته وقبولها من قبل البرلمان. في تعليق ل "النهار"، وصف بروفسور الشؤون الدوليّة والشرق أوسطيّة في جامعة "جون هوبكينز" الأميركيّة ولي نصر هذه الخطوة بأنّها "تنازل مهمّ لصالح المتظاهرين في الشارع". 

عدّاد الضحاياشهدت ساحة التحرير إطلاق المفرقعات الناريّة احتفالاً بسقوط الحكومة. لكن لا يزال العراقيّون يطالبون بتحقيق أهداف أخرى من بينها تشكيل حكومة جديدة وإجراء انتخابات تشريعيّة مبكرة تحت إشراف أمميّ. ويطالب المحتجّون أيضاً بمحاسبة المسؤولين عن استخدام القوى الأمنيّة العنف المفرط والذي أدّى إلى سقوط حوالي 420 قتيلاً في شهرين.
شهدت جولات العنف تصعيداً في الأيّام الأخيرة، مع إحصاء 1000 جريح بين 26 و 28 تشرين الثاني. ومن مساء 27 حتى مساء 28 تشرين الثاني، سقط 27 قتيلاً. وبين الجمعة والسبت قُتل 40 محتجّاً في مدينة الناصريّة. وفاق عدد الجرحى الإجماليّ منذ الأوّل من تشرين الأوّل 17700 جريح. وفي حكم هو الأوّل من نوعه قضت محكمة عراقيّة الأحد بإعدام رائد في الشرطة شنقاً وعلى آخر برتبة مقدّم بالسجن سبع سنوات بناء على دعوى عائلتين فقدتا شخصين قُتلا خلال الاحتجاجات في الثاني من تشرين الثاني الماضي.كسب السلام
ألقى ممثّل مرجع الدينيّ الأعلى السيد علي السيستاني بياناً صادراً عنه في خطبة الجمعة دعا فيه البرلمان إلى أن "يتصرّف بما تمليه مصلحة العراق والمحافظة على دماء أبنائه، وتفادي انزلاقه إلى...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

هل هناك أزمة غذاء ومواد استهلاكية في السوق؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard