"الحزب" متمسّك بالحريري والقنوات مفتوحة

21 تشرين الثاني 2019 | 20:56

المصدر: "النهار"

الرئيس سعد الحريري (دالاتي ونهرا).

بات الوضع المعيشي شُغل اللبنانيين الشاغل، المؤيّدين منهم والمعارضين وغير المبالين بأحداث الانتفاضة الشعبية، فقد أضحت المؤونة الغذائية كما النقدية، موضوعاً دسماً في أروقة الصالونات السياسية والاقتصادية والمجتمعية على السواء. ولا يُعتبر خوف اللبناني من "الجوع" مشهداً غير مألوف، ذلك أن عبارة "بدنا نجيب كيس طحين" كانت تتردّد على ألسنة كبار السنّ في القرى كلّما عرفت الحياة السياسية تقلّبات غير مستقرّة. ويأتي اليوم دور مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الهواتف الذكيّة مروّجاً نظرية كبار السنّ مع دعوات تتناقل بغزارة وصلت إلى حدّ النصح باستصلاح الأراضي الزراعية. وتبدو أوساط سياسية معارضة للعهد ومؤيدة للانتفاضة قريبة إلى تبني مشهدية مستقبلية مماثلة، بناءً على أوضاع اجتماعية شديدة الصعوبة تشهدها البلاد مع إقفال المؤسسات وغياب التوظيف وعدم قابلية الناس في الحصول على المدخّرات. فإذا لم تشكّل الحكومة ولم تبدأ المعالجات، ستستمرّ الأوضاع المعيشية نحو الانحدار إلى نحوٍ لا يمكن توقّعه. وإذ ترى الأوساط نفسها أن الكباش السياسي القائم غير منطقي، مع دحض نظرية المؤامرة، ذلك أن لبنان غير خاطر على بال أحد في...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard