عون يكشف عن موعد الاستشارات النيابية... "الحكومة الجديدة ستكون سياسية"

19 تشرين الثاني 2019 | 11:48

عون استقبل كوبيتش وتداول معه في الأوضاع العامة والتطورات الأخيرة.

استقبل رئيس الجمهورية ميشال عون المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان السيد يان كوبيتش، وتداول معه في الأوضاع العامة والتطورات الأخيرة قبل أيام من انعقاد مجلس الأمن لعرض مسار القرار ١٧٠١. 

وقال عون: "الحكومة الجديدة ستكون سياسية وتضم اختصاصيين وممثلين عن الحراك الشعبي والأوضاع الاقتصادية والمالية قيد المراقبة وتتم معالجتها تدريجياً، وآخر ما تحقق في هذا الإطار إعادة العمل إلى المصارف بالتنسيق مع مصرف لبنان وبعد توفير الأمن اللازم للعاملين فيها".

وأكد أنه "سوف يحدد موعداً للاستشارات النيابية الملزمة فور انتهاء المشاورات التي يجريها مع القيادات السياسية المعنية بتشكيل الحكومة". 

وعلى صعيد آخر، أكد الرئيس عون للمنسق الأممي "أن لبنان متمسك بتنفيذ قرار مجلس الامن الدولي الرقم 1701، بالتعاون مع القوات الدولية لتطبيقه كاملاً على رغم الخروق الإسرائيلية المستمرة إضافة إلى ادعاءات إسرائيل بوجود صواريخ موجهة نحو الأراضي المحتلة".

ووضع كوبيتش الرئيس عون في صورة اللقاءات التي عقدها خلال وجوده في واشنطن وتل أبيب وأبو ظبي، تمهيداً للجلسة التي يعقدها مجلس الأمن يوم الإثنين المقبل.

وأكد كوبيتش أن "الأمم المتحدة تتابع عن كثب التطورات في لبنان"، واعداً بنقل مواقف الرئيس عون إلى الامين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش وأعضاء مجلس الأمن في جلسته المقبلة".

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard