آخر تطوّرات مفاوضات تأليف الحكومة... "التكنوسياسية" تتقدَّم

14 تشرين الثاني 2019 | 22:04

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

الحريري بين مؤيديه (دلاتي ونهرا).

عقد في بيت الوسط اجتماع ضمَّ كلاً من رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري والمعاون السياسي للأمين العام لـ"حزب الله" حسين الخليل ووزير المال علي حسن خليل للبحث في الملف الحكومي.

وبحث المجتمعون في الطرح البديل عن ترؤس الحريري للحكومة المقبلة بعدما أصرّ الأخير على ترؤس حكومة اختصاص دون سواها، فيما الفريق الآخر يتمسك بحكومة سياسية مطعمة بتقنيين، وأكد الحريري عدم اعتراضه لتسهيل الأمور.

‎وأشارت المعلومات إلى توافق بين الرئيس سعد الحريري والوزير علي حسن خليل والحاج حسين خليل هذه الليلة خلال اجتماع بيت الوسط على تزكية اسم الوزير السابق محمد الصفدي لتشكيل الحكومة. وأوضحت مصادر بيت الوسط لـ"المستقبل ويب" أنه لم يتم البحث لا في شكل الحكومة العتيدة ولا على مشاركة تيار "المستقبل" فيها.

وأكّدت أوساط الحريري، في وقت سابق، أنّ الحريري متمسّك بموقفه بضرورة تأليف حكومة من ذوي الكفاءة والاختصاص تتولى تنفيذ أجندة اقتصادية محددة تتضمن ورقة الحكومة الاقتصادية وبعض العناوين الاصلاحية خلال مدة ستة اشهر. وأشارت إلى أنّ "هذا الاقتراح ما زال يصطدم بالإصرار على حكومة مختلطة من السياسيين والتكنوقراط، أي حكومة قريبة بمواصفاتها من الحكومة المستقيلة مع بعض التحسينات"، موضحة أنّ "الأمور متوقفة عند هذه النقطة قبل حديث الرئيس عون التلفزيوني، ولم يطرأ أي جديد يفيد خلاف ذلك". وقالت الأوساط: "هناك من يتجه بالأمور نحو تسمية شخصية، قد تحظى بقبول الحريري وقد لا تحظى، والأمور مرهونة بما ستسفر عنه اتصالات الساعات المقبلة. وباختصار، الحريري لن يمشي بحكومة لا تأخذ في الاعتبار المتغيرات السياسية التي حصلت".

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard