مجلس النواب يبدأ تحقيقاته العلنية تمهيداً لمحاكمة ترامب

14 تشرين الثاني 2019 | 15:44

المصدر: "النهار"

دونالد ترامب (أ ب).

كان يوم الأربعاء يوماً تاريخياً في العاصمة الأميركية. وللمرة الثالثة منذ سبعينيات القرن الماضي يناقش مجلس النواب في جلسات علنية ومع مسؤولين حكوميين تفاصيل إساءة الرئيس دونالد ترامب استخدام صلاحياته الدستورية حين ضغط على أوكرانيا وجمّد تسليمها أسلحة وافق عليها الكونغرس، إلا بعد فتح تحقيقات قضائية ضد منافسه المحتمل في الانتخابات المقبلة جوزف بايدن ونجله هنتر، تمهيداً لتوجيه التهم ضده، في الخطوة اللاحقة التي ستسبق بدء محاكمته في المجلس. وكان الديموقراطيون قد بدأوا باستخدام كلمات جديدة لوصف ما قام به ترامب، مثل "ابتزاز" الرئيس الأوكراني أو محاولة إعطائه "رشوة". وشهد السجال بين النواب والشهود لحظات درامية، وأخرى مسرحية، وحتى ظريفة. ولكن النقاش بقي، بشكل عام جدياً، بسبب انضباطية رئيس اللجنة الديموقراطي آدام شيف، الذي صد بحزم ولكن بهدوء محاولات الأعضاء الجمهوريين استخدام قواعد إدارة الجلسات لعرقلتها. كما كشفت الجلسة معلومات جديدة عن مكالمة هاتفية أخرى مع الرئيس ترامب أكدت مرة أخرى أنه كان متورطاً في الضغوط على الرئيس الأوكراني فلوديمير زيلينسكي، لتلبية مطالبه قبل الإفراج عن صفقة الأسلحة،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard