اعتداء على زياد عيتاني خلال ندوة... "لن يمنعني أحد" (صور وفيديو)

9 تشرين الثاني 2019 | 22:36

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

زياد عيتاني مشاركاً في ندوة في حديقة سمير قصير (رينه معوّض).

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر تعرّض الممثّل زياد عيتاني لاعتداء خلال مشاركته في ندوة في حديقة سمير قصير وسط بيروت. ويظهر الفيديو أيضاً التعرّض بالضرب لأحد الحضور، وقد عرف لاحقاً أنّه المنظّم لهذه الندوة الدكتور وليد فخر الدين.

من الاشكال (رينه معوّض).

ونشر عيتاني فيديواً عبر صفحته في "فايسبوك" يوضح فيه ملابسات ما جرى. وقال: "لم أتعرّض للضرب والأذى. دعاني الدكتور وليد فخر الدين للحديث عن القضاء والفساد في ما يتعلّق بالحادثة التي مررت بها"، مضيفاً: "اعترض شاب على مضمون الندوة، معتبراً أنّها لا تتعلّق بالثورة والحقوق، مما أثار جدلاً وحالة من الهرج والمرج مع الحضور وحاول عناصر قوى الأمن ابعاده". وأضاف عيتاني: "عاد الشاب ثانيةً لتكسير المايكروفون من يدي، واعتدى بالضرب على فخر الدين، ومن ثمّ ألقت قوى الأمن القبض عليه، وأكملنا الندوة".


وقال: "كي لا نطلق الاتهامات، رفعت دعوى منذ عام في القضاء وأعلنت بشكل صريح أنّ أي تعرّض لي أحمّله لكلّ المذكورين في هذه الدعوى"، معلّقاً: "كفّوا شرّكم عني، بكفّي لشفتوه. يحق لي أن أتحدث عن الظلم الذي تعرضت له، وسأظل أتكلّم ولن يمنعني أحد".

من الاشكال (رينه معوّض).

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard