صديقة ويتني هيوستن تفشي سرًّا: أردنا أن نكون معًا!

9 تشرين الثاني 2019 | 11:29

المصدر: "دايلي ميل"

  • المصدر: "دايلي ميل"

ويتني هيوستن وصديقتها.

أفصحت صديقة ويتني هيوستن المقرّبة منها، روبين كراوفورد، عن تفاصيل حميمة عن الصداقة القوية والرّومنسية السّرية التي تبادلتها معها بعد سبع سنوات من وفاة المغنية.

فبحسب موقع "دايلي ميل" البريطاني، سردت روبين (58 عامًا) أحداث العقود الثلاثة التي قضتها مع هيوستن في مذكّراتها “A Song For You: My Life with Whitney Houston”. وفي هذه المذكرات، تحدثت كراوفورد للمرّة الأولى عن علاقتها الرومنسية بهيوستن عندما كانتا مراهقتين في أوائل الثمانينات.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الاثنتين كانت تجمعهما صداقة قوية جدًّا، الأمر الذي أثار التّكهنات حول هوية هيوستن الجنسية.

وأفادت كراوفورد قائلةً: "لم يسبق أن تحدّثنا عن موضوع المثلية الجنسية لكننا عشنا حياتنا كما نحب وتمنّينا أن تظل علاقتنا على هذا الشكل إلى الأبد".

ثمّ أضافت: "أردنا أن نكون معًا، وبهذا أعني وحدنا فقط. فهي كانت تحبني، كما أنني كنت أحبّها كثيرًا".

وقالت كراوفورد إنّ "هذه العلاقة الرومنسية كانت جزءاً واحداً فقط بما كان يربطها بهيوستن".

لكن أنهت هيوستن علاقتها الجنسيّة بحبيبتها كراوفورد في العام 1982 قائلةً: "يجب وضع حد لعلاقتنا الجنسيّة، لأنها ستسبّب لنا بمشاكل عدّة في المستقبل".

هشام حداد: باسيل هو من ورط رئيس الجمهورية بهذا الوضع

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard