فان دايك "رفيق درب" المعلم بطرس البستاني في نهضة مدرسة عبيه وترجمة الكتاب المقدّس

8 تشرين الثاني 2019 | 19:45

المصدر: "النهار"

فان ديك "من صناع التاريخ" الجامعة الأميركية في بيروت).

جمعت المرسل الأميركي الدكتور كيرنيليوس فان ديك والمعلم بطرس البستاني "وحدة حال" قلّ نظيرها في الحياة العادية والعملية، إن من ناحية تأسيس مدرسة عبيه، أو من خلال مساهمة البستاني في ترجمة بعض أسفار من الكتاب المقدّس.ذهب فان ديك في حفل تأبين للبستاني، إلى اعتباره "معلمي وأستاذي ورفيقي، فكم من الليالي أحييناها معاً في الدروس والمطالعة والتأليف، وحلاوة المعاشرة الصادرة في اتحاد المقاصد والأغراض، فكيف أقف فوق جثته خطيباً ولا أركع بجانبه حزيناً كئيباً...؟!". في الجامعة الأميركية في بيروت حُفر اسم فان دايك، وفي كلية اللاهوت للشرق الأدنى، أرشيف عنه ومكتبته الخاصة.من هو؟الدكتور فان ديك (الجامعة الأميركية في بيروت). عرَّف أمين سرّ لجنة الخدمات الاجتماعية الطبية في السينودوس الإنجيلي الوطني في سوريا ولبنان، القسّ سهيل سعود، من خلال بحثه عن "فان ديك"، بأنه طبيب، مترجم، وأكاديمي. وُلِدَ في نيويورك، ودرس الطبّ وتخرّج طبيباً في العام 1839 من جامعة  "جفرسون كولادج للطب"، فضلاً عن كونه عضوًا في الكنيسة الهولندية المُصلحة". وتوقف القسّ سعود عند "إبحاره من بوسطن عام 1840 عن عمر 21 سنة، برفقة تسعة...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard