ميركل تنتقد "الرؤية الراديكاليّة" لماكرون إلى حلف الأطلسي

7 تشرين الثاني 2019 | 19:51

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

ميركل وستولتنبرغ خلال مؤتمر صحافي مشترك في برلين (7 ت2 2019، أ ف ب).

قالت المستشارة الالمانية #أنغيلا_ميركل الخميس في برلين إنها لا تتشاطر الرؤية "الراديكالية" للرئيس الفرنسي #إيمانويل_ماكرون الذي يعتبر #حلف_شمال_الاطلسي في حالة "موت دماغي".

وأضافت في مؤتمر صحافي مع الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ: "لا أعتقد أن هذا الحكم غير المناسب ضروري، حتى لو كانت لدينا مشاكل، حتى لو كان علينا ان نتعافى".

وتابعت ميركل إن الرئيس الفرنسي "استخدم مصطلحات متطرفة"، لا "تشكل وجهة نظري بشأن التعاون داخل الحلف".

من جهته، قال ستولتنبرغ أن حلف الاطلسي لا يزال "قويا"، مؤكدا أن الولايات المتحدة وأوروبا "تتعاونان معا أكثر مما فعلنا منذ عقود".

بدوره، صرح وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، في مؤتمر صحافي في لايبزيغ، أن حلف الاطلسي الذي تم إنشاؤه عام 1949 لا يزال "تاريخيا من أهم الشراكات الإستراتيجية".

وانتهز الفرصة للتذكير بطلب الرئيس دونالد ترامب الذي وصف حلف شمال الأطلسي بانه "عفا عليه الزمن" في كانون الثاني 2017، من دول الحلف "تقاسم عبء" تمويله.

وقد أعلن ماكرون أن الحلف الأطلسي في حالة "موت دماغي"، في مقابلة نشرتها مجلة "ذي إيكونوميست" الخميس، منتقدا قلة التنسيق بين الولايات المتحدة وأوروبا والسلوك الأحادي الذي اعتمدته تركيا، الحليفة الأطلسية، في سوريا.

وقال الرئيس الفرنسي: "ما نعيشه حاليا هو الموت الدماغي لحلف شمال الأطلسي".

وبشأن الانسحاب الأميركي من شمال سوريا، قال ماكرون: "ليس هناك أي تنسيق للقرار الإستراتيجي للولايات المتحدة  مع شركائها في الحلف الأطلسي، ونشهد عدوانا من شريك آخر في الحلف ، تركيا، في منطقة مصالحنا فيها على المحك، من دون تنسيق".

وأضاف: "ما حصل يطرح مشكلة كبيرة لحلف الأطلسي".

وتابع: "يجب أن نوضح الآن ما هي الغايات الإستراتيجية للحلف الأطلسي"، داعيا من جديد إلى "تعزيز" أوروبا الدفاعية.

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard