الحراك ضد قطع الطرق في النبطية... ومروحة التحركات واسعة (فيديو)

4 تشرين الثاني 2019 | 21:14

المصدر: "النهار"

التجمّع في كفررمان.

بعد أحد "الضغط"، لم تتشابه تحركات الحراك الشعبي القائم في النبطبة مع ما قامت به الساحات الأخرى، بل أصرّ المشاركون على إبقاء الطابع السلمي لتحركهم دون قطع أي طريق، مكتفين بالساحة المجاورة للسرايا مكاناً لتجمعهم عصراً وخيمة الاعتصام على دوار كفررمان، فيما الحياة كانت اليوم اكثر من عادية داخل أسواق المدينة وفي المصارف، وكل المدارس والمعاهد والجامعة اللبنانية فتحت أبوابها باستثناء الجامعات الخاصة.

ولفتت مصادر من الحراك، الذي لا يزال يطغى على عصبه الحضور اليساري، الى ان "تحركهم الان يجب ان يأخذ طابعاً تثقيفياً وحوارياً حول ما يريدون من خطوات اصلاحية مع القيام بتحرك اسبوعي تجاه مصرف لبنان تحت عنوان "يسقط حكم المصرف" لانه مكان كل العلل". وأكدت انه "لم يعد مجدياً استخدام أسلوب اقفال الطرق كورقة ضغط كون الحكومة استقالت، وليس المطلوب اقفال الطرق على أهلنا لإثارة استفزازات، بل المطلوب الدعوة الى اضراب يفيد منه المواطن حيث يكون للصرخة صدى اكبر كالمصارف او بعض الدوائر الحكومية او شركتي الخليوي".

ويذكر ان القوى الأمنية لا تزال تواكب التحركات القائمة بالزخم نفسه، ولا سيما عند دوار كفررمان.

الواضح ان للحراك الشعبي الحاصل في النبطية بوصلة بعيدة عن ارهاق المواطنين تتركز على اهداف مطلبية ومعيشية كما كانت بداياته وان تراجع الزخم، فهل تكون هذه الخطوات اجدى؟.




إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard