نور فارس تطلق خدمة تصميم المجوهرات حسب الطلب

5 تشرين الثاني 2019 | 13:30

المصدر: النهار

نور فارس.

أكثر التزامًا وأكثر تحكمًا وحرية... مرحلة جديدة فائقة للمصممة اللبنانية الأصل التي تحتفل بالفعل بعشر سنوات من النجاح من خلال تقديم هذه الهدية لنفسها.


في عام 2009، عندما تخرجت من GIA في لندن ومن سنترال سانت مارتينز، وقّعت نور فارس على أول أعمالها تحت اسمها وتم دفعها إلى جانب Eugénie Niarchos أو Fernando Jorge كوجه لهذه الوصاية البريطانية الجديدة من الجواهر الثمينة. كانت هناك الأجزاء الثلاثية الأبعاد الأولى ذات الهندسة المتغيرة، بالطبع، ولكن بشكل خاص الريش القزحي اللون من الياقوت لأقراط Fly Me To The Moon والتعويذات من البلورات المغناطيسية، المستوحاة من رحلاتها العديدة إلى الأراضي الهندية. بعد عشر سنوات، وفي PAD London للتصميم والعينات النادرة، تكشف نور فارس عن أحدث تحدٍّ لها وهو المفصل.

"هذا المفهوم الخاص بالقطع الفريدة يأتي من مجموعتي الرئيسية". تقول المصممة: "إنها قصة واحدة". هذه الرغبة نجدها منذ البداية. فالأحجار الكريمة تقوم بجمعها منذ سنّها المبكرة، وبعضها  استُخدم بالفعل لتطوير قطع للأصدقاء أو للعائلة. "أود أن أبدأ عملي الإبداعي من الأحجار الكريمة وليس العكس. واستخدام القطع الفريدة يتيح لي الحد من التأثير البيئي الذي أصبح الآن مصدر قلق للجميع".

في الأفق، التورمالين Paraiba مع البحيرة الزرقاء النائمة، ولا سيما سداسية الزمرد المزوّدة من قبل Colombia Muzo Emerald الشهير. الفرصة المتاحة لها لتحمل هذا السرور دون قناع، وعادة ما يتعذر الوصول لهذه الأحجار بهذه الأحجام من قبل المصممين الشباب، مع ضمان الاستخراج المستدام. نجد موضوعاتها المفضلة، مثل ألوان chakras أو علامة اللوتس. "التحدي الفني الأكبر؟ العمل المصقل للكوارتز الدخاني على شكل بتلات دقيقة من خشب الورد المنحوت".

عمل حصلت من وراءه نور على جائزة Couture Design Award 2019 من فئة الأحجار الكريمة الملونة أقل من 20،000 دولار (18250 أورو). النصر النهائي؟ "شاهدوا أقراطي Bespoke Anahata Hexagonal Rock Crystal التي ارتدتها جودي كومر بطلة سلسلة Killing Eve الشهيرة في حفل Bafta Tea Party". بداية مغامرة جديدة، أكثر وضوحًا وقيمة لتلك الشغوفة بهذا الكون الفرادي.


Noor Fares




"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard