الهند: قرار تقسيم ولاية جامو وكشمير منطقتين إداريتين يدخل رسميًّا حيّز التنفيذ

31 تشرين الأول 2019 | 20:11

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

جنود هنود في سريناغار (29 ت1 2019، أ ف ب).

دخل قرار تقسيم ولاية #جامو و#كشمير الهندية الخميس حيّز التنفيذ، بعد نحو ثلاثة أشهر على إلغاء حكمها الذاتي في خطوة أدت إلى أعمال عنف وتوترات مع جارة الهند وخصمتها #باكستان.

وكانت #الهند فرضت مطلع آب إجراءات أمنية مشددة في الإقليم وأرسلت تعزيزات عسكرية، مما أسفر عن تقسيم ولاية جامو وكشمير لتصبحا منطقتين إداريتين منفصلتين تحكمهما نيودلهي بشكل مباشر.

والخميس توقّع رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي "مستقبلا مشرقا" لمنطقة الهيملايا التي شهدت على مدى سنوات نزاعات دامية.

ونشرت السلطات المحلية في كشمير عشرات آلاف الجنود وحذّرت من خطر حصول هجمات لمتمردين وقيام احتجاجات مناهضة.

ومنذ عام 1947 خاضت الهند وباكستان حروبا للسيطرة على إقليم كشمير المتنازع عليه.

وواجهت حكومة مودي القومية الهندوسية انتقادات ودعوات لإعادة الاتصالات وتقليص القيود في كشمير حيث سجن العديد من القياديين الانفصاليين.

وأكدت الهند مراراً أن قضية كشمير مسألة داخلية ورفضت الانتقادات الخارجية ومقترحات الوساطة في الأزمة.

أزات تشتيان والمونة: "الحياة صعبة هون بس ع القليلة نحنا بأرضنا"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard