بماذا يتميز الفيلر عن البوتوكس؟

2 تشرين الثاني 2019 | 11:30

المصدر: "النهار"

  • ن.م.
  • المصدر: "النهار"

الفيلر

مع التقدم في العمر، يخسر الفرد أكان إمرأة أو رجلاً الدهون من الوجه وما يرافقها من تراجع في كثافة العظام والعضل في البشرة. وينجم عن هذه المشكلة هبوط في الوجه. من هنا، جاء ما يعرف بالـ"فيلر" (Filler). وانحصرت مهمة الفيلر في إعادة تعبئة الفراغات في مناطق محددة في الوجه من خلال حقن مادة " acide hyaluronique "، وهي مادة موجودة في البشرة. وتعدّ الخطوط المحيطة بين الفم والأنف من أكثر الأماكن التي تستخدم فيها هذه المادة إضافة إلى أسفل العيون عند الأشخاص الذين يعانون من تجور. كذلك، تحقن في الجبين والخدود في حال خسارة الدهن فيهما.

في هذا السياق، أشارت الطبيبة الجلدية وأخصائية الجلد والتجميل في مركز CMAC لمى برجي إلى أنّ استخدامات الفيلر باتت أهم لناحية استخدامها لشد الوجه على غرار "Lifting"، التي تتكون من مادة سميكة، توضع في العظم تحت العضل ما يساهم في شد العضل وتجميل الوجه. وتكمن أهمية القيام بالفيلر عند أخصائي كونه يعرف بتقاسيم الوجه التي يجب حقن هذه المادة بها.

لماذا يجب معرفة المنتج المستخدم؟

عند القيام بالفيلر، يجب معرفة نوع المنتج المستخدم بسبب وجود أوجه اختلافات بين المنتجات الموجودة في الأسواق، ما يسهل على الأخصائي معرفة نوع الفيلر لتغييره في حال عدم الاستفادة منه.

ما الفرق بين أنواع الفيلر؟

وأوضحت برجي الفرق بين أشهر أنواع الفيلر المستخدمة، وهي:

acide hyualronique: يبطل مفعوله بعد سنة أو سنتين من حقنه.

perment filler: كان يستخدم في السابق، يؤدي هذا النوع إلى مشاكل كالتشويه في الوجه نتيجة وضع كميات كبيرة بطريقة خاطئة، ما ينتج عنها تراكمات في أماكن محددة من البشرة.

هل جميع أنواع الفيلر تستخدم للأغراض نفسها؟

ويختار الأخصائي النوع المناسب من الفيلر لحقنه في المكان المناسب، تفادياً لأي استخدامات خاطئة تؤدي إلى نتائج سلبية، ومن أبرز أنواعه:

أولاً- يخصص النوع الخفيف من الفيلر للعيون.

ثانياً- يستخدم النوع السميك للخدود.

ثالثاً- يستعمل النوع الوسط للشفاه.

ومن الجدير ذكره، أنّ حقن هذه المادة السميكة بطريقة غير صحيحة قد يؤدي إلى انسداد الشرايين. وبالتالي، التوقف عن ضخ الدم لهذا الجزء من الجلد أو حصول تقشير في الوجه.

الفيلر VS البوتوكس

- إنّ نتائج الفيلر تبقى لمدة أطول من البوتوكس.

- يستخدم الفيلر لتعبئة الأماكن الفارغة من الدهن في الوجه في حين يستعمل البوتوكس للتخفيف من ظهور التجاعيد في الوجه.

- يرتبط البدء باستخدام كل من البوتوكس والفيلر بالعامل الوراثي.

- توضع حقن البوتوكس في الجبين والعبسة أي بين الحاجبين وخطوط الضحك بينما يحقن الفيلر في الخدود والشفاه والعين.

- إنّ الهدف من استخدام البوتوكس والفيلر هو الحفاظ على بشرة طبيعية، تخفف من علامات التقدم في السن.

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard