الراعي التقى أبو الحسن موفداً من جنبلاط: لحكومة تكنوقراط تعيد الثقة بالدولة

30 تشرين الأول 2019 | 18:32

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

لقاء بين الراعي وأبو الحسن في بكركي.

التقى البطريرك الكردينال مار بشارة بطرس الراعي، اليوم في بكركي، النائب هادي أبو الحسن موفداً من رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط.

ونقل أبو الحسن للراعي "رسالة تقدير على مواقفه الوطنية لا سيما في هذه المرحلة الدقيقة والحساسة من عمر الوطن، خصوصاً موقفه الداعي إلى صون الحريات العامة وحماية المتظاهرين ومنع الإعتداء عليهم وإحترام حرية الرأي والتعبير والإلتزام أيضاً بالقوانين ومنع الإنزلاق الى الفوضى او الفراغ".

وأضاف في كلمة عقب اللقاء أنّه "جرى بحث في واقع الحال في البلد وكيفية إتخاذ الخطوات والإجراءات السريعة لتشكيل حكومة تكنوقراط تكون أولى مهامها إستعادة الثقة بالدولة والشروع بتطبيق القوانين والخطوات الإصلاحية الضرورية بما يلبي حاجة البلاد وتستجيب لنداء وطموحات الشعب اللبناني بالإضافة الى إقرار الموازنة بما يحفظ الإستقرار النقدي والمالي ومواجهة التحديات الإقتصادية المحدقة بالوطن".

كما لفت إلى أنّه "هناك تطابق مع غبطته في النظرة الى خطورة الأوضاع التي تواجهنا كلبنانيين وإيجاد السبل اللازمة للخروج من هذه الأزمة عن طريق الحوار البناء والهادئ آخذين بعين الإعتبار مطالب الشعب اللبناني المحقة التي عبّر عنها من خلال إنتفاضة 17 تشرين والتي تجاوز فيها كل الإعتبارات الطائفية بما يرسخ الوحدة الوطنية التي هي أمانة بين أيدينا جميعاً وعلينا تعزيزها والبناء عليها لبلوغ مرحلة الإستقرار السياسي والنهوض الإقتصادي وتطوير نظامنا السياسي الذي تعتريه الكثير من الشوائب وفي مقدمها الطائفية السياسية".

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard