في عرسال ضَربوا الجيش بالبلطة!

3 شباط 2013 | 17:45

قد يكون المشهد مؤلماً، وهو كذلك. ما من شيء يضاهي الموت ألماً وعذاباً. في الآتي صورتان من الشريط الذي بثته الـ LBCI، يُظهران عناصر الجيش اللبناني يتعرضون للتعذيب بعد وقوعهم في كمين في بلدة عرسال. ويبدو الجنود في ثيابهم العسكرية. وفي معلومات خاصة بـ "النهار" انهم تعرضوا لضرب بالبلطة وان الشاب الذي كان يقود السيارة التي وُضعت عليها جثتا الشهيدين هو أحد أقرباء رئيس بلدية عرسال.  

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني