انستغرام "التايم" التي لا ترى جمال انتفاضة شعبنا (صور)

23 تشرين الأول 2019 | 18:01

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

من ساحة الشهداء (رينه معوّض).

عندما انطلقت شرارة الانتفاضة الشعبية في لبنان، وقع كل مواطن لبناني نزل إلى الشارع في صدمة من التجاوب الكبير للبنانيين في كل المناطق اللبنانية للصرخات الوطنية البعيدة من أي انتماء حزبي. السعادة رافقت الصغار والكبار في سياراتهم المتوجّهة إلى الساحات عندما أضاءت نظرهم اللافتات الكبيرة التي تضمّنت العلم اللبناني. صرخات الناس توحّدت "الشعب يريد إسقاط النظام"، "ثورة ثورة ثورة". مطالب الشعب ضاقت ذرعاً بالعيش في وضع معيشي حرم اللبناني المعروف بحبّه للحياة من أبسط حقوقه، فتحوّلت الحقوق إلى أحلام. اللبناني لم تعد تقنعه وعود السياسيين من على منابرهم المليئة بالوعود، "السلطة فاسدة وعليها السقوط".

الحركات الشعبية بدأت في يومها الأول سلمية بامتياز، عكّرتها الأجواء ليلاً بعد دخول "مندسين" لا يمثّلون صرخات الشعب، قاموا بأعمال شغب كانت محل رفض من جميع اللبنانيين، هذا المشهد كاد أن يتكرر أول من أمس، لكنّ نداءات المواطنين للجيش اللبناني أفشلت المخطط الهادف لتشويه الصورة الحضارية التي ميّزت الانتفاضة الشعبية منذ يومها الأول إلى اليوم. وما زاد من غضب اللبنانيين اليوم الإضاءة لمجلة "التايم" الأميركية التي سعت إلى التركيز عبر صفحتها على "انستغرام" في مجموعة صور اختارتها على أعمال التخريب التي حصلت، فيما أنّ المشهد الفعلي للتظاهرات الوطنية أخذ خط حب الحياة والتمسّك بالوحدة الوطنية وعدم التعدي على الأملاك العامة وصولاً إلى مواقف انسانية حصلت بين المتظاهرين والجيش اللبناني. كثر اعتبروا أنّ عدم المهنية في إضاءة "التايم" على مشهد تخريبي هدفه نقل صورة مغايرة إلى العالم لا تشبه الفعلية.

وسط بيروت (شيري شقير).

رياض الصلح (حسن عسل).
مراسلو ومصوّرو "النهار" يواكبون جميع التظاهرات في المناطق اللبنانية التي تستهلّ يومها بتنظيف الطرق وتأمين جميع الحاجات الضرورية للمواطن وقطع الطرق وإقفال تام لجميع الإدارات العامة ومنها المدارس والجامعات. الصور النهارية للتظاهرات لا تشبه تلك التي تشهدها المناطق ليلاً، ولعلّ مشهد طرابلس يختصر المشاهد التي تشهدها الساحات.

ولأنّ الانتفاضة شعبية غير منظّمة انطلقت بعفويّة، شهدت الساحات مشاهد تنوّعت بين "المدسوسة" كحضور الراقصة الشرقية بالقرب من جامع محمد الأمين وسط بيروت والتي جرى طردها فوراً من إحدى الشابات، وهفوات عفوية لم يتداركها الشباب تمثّلت بوضع النرجيلة على أدراج الجامع.


المشهد في بيروت

الدورة (ساكو بيكاريان).

وسط بيروت (شيري شقير).

رياض الصلح (حسن عسل).

رياض الصلح (حسن عسل).

رياض الصلح (حسن عسل).

ساحة الشهداء (رينه معوّض).

رياض الصلح (مروان عساف).

ساحة الشهداء (رينه معوّض).

ساحة الشهداء (رينه معوّض).

ساحة الشهداء (نبيل اسماعيل).

ساحة الشهداء (رينه معوّض).

المشهد من زوق مصبح

طرابلس الفيحاء

من طرابلس (اسبر ملحم).

من طرابلس (اسبر ملحم).

من طرابلس (اسبر ملحم).

ساحتا العبدة وحلبا - الجنوب

صور من مناطق متفرّقة للبنانيين في قلب بيروت

أحمد عزاقير.

أحمد عزاقير.

أحمد عزاقير.

تطوّرات اليوم السابع تمثّلت في قرار الجيش اللبناني فتح كل الطرق، وهو ما أدى الى تصادم بين الجيش والمتظاهرين ما لبث أن تحوّل إلى سلام ومشاهد إنسانية بين المتظاهرين والجنود اللبنانيين الذين خانتهم دموعهم بعد مساندة المتظاهرين لهم والتأكيد بعدم انجرارهم لأي مواجهة يريدها "أهل السلطة" أن تحدث.

 

مشهد المراسلين بعدسة الزميل نبيل اسماعيل محزن، وصورة مغادرة بعض اللبنانيين لبنانهم باتجاه مطار بيروت ما هي إلى المبرر لكل لبناني قرر الانتفاض لأجل البقاء في لبنان الجميل.

باتجاه مطار بيروت (نبيل اسماعيل).


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard