نصرالله: هناك أزمة ثقة بين الشعب والدولة ولا نؤيد استقالة الحكومة

19 تشرين الأول 2019 | 11:21

نصرالله.

أكد الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله، أن "على الجميع في لبنان، مَن هم في السلطة ومَن هم خارجها، أن يتحمّلوا المسؤولية أمام الوضع الخطير الذي يتحمّله البلد"، لافتاً إلى أن "هناك أزمة ثقة بين الشعب والدولة بكل مكوناتها"، قائلاً: "سنحمي الإصلاحات حتى لو كانت قاسية لأن مصير البلد متوقف عليها".

وقال: "الوضع المالي والاقتصادي ليس وليد الساعة والعهد الجديد والحكومة الحالية، إنما هو نتيجة تراكمات لعشرات السنين، وكلنا يجب أن نتحمّل المسؤولية".

وأشار إلى أنه "على المسؤولين أن يقتنعوا أن الناس لم تعد تتحمل رسوماً وضرائب جديدة"، مشدداً على انه "ليس صحيحاً أنه لا يوجد خيار أمام الحكومة اللبنانية سوى فرض الضرائب، ولسنا بلداً مفلساً".

وأوضح: "نحن لا نؤيد استقالة الحكومة الحالية"، متوجهاً إلى المتظاهرين بالقول: "نقدّر صرختكم ونحترم وجعكم، ورسالتكم وصلت إلى المسؤولين وكانت رسالة قويّة".

ولفت نصرالله إلى أنه "إذا نزل حزب الله إلى الشارع لن يخرج قبل تحقيق مطالبه"، وقال: "لن تتمكنوا من إسقاط العهد".

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard