باسيل يثير موجة استنكارات... "ارحل أنت ليبقى البلد"

18 تشرين الأول 2019 | 17:55

المصدر: "تويتر"

  • المصدر: "تويتر"

متظاهرون في ساحة الشهداء (نبيل اسماعيل).

تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشكلٍ كبير مع كلمة وزير الخارجية جبران باسيل بعد لقائه رئيس الجمهورية ميشال عون في قصر بعبدا، تزامناً مع استمرار موجة الاحتجاجات الواسعة في المناطق والتجمعات الحاشدة في ساحتي الشهداء ورياض الصلح وعند مفرق القصر الجمهوري في بعبدا.

وعلّق المواطنون عبر حساباتهم في "تويتر" تحت هاشتاغ "جبران باسيل" و"لبنان ينتفض" الذي تصدّر قائمة الترندينغ. 

وجاءت التعليقات على الشكل التالي:

محمد دندش: "كذب، كذب، كذب. قوي تجيب قطع غيار لطيارتك الخاصة بس طيران الإطفاء والشعب والبلد آخر همّك".

زهير ضاهر: "جبران باسيل اليوم الناس عم تطلب يلي طلبه الجنرال عون سنة 1989 انو هذا النظام والإتفاق فاشل ولازم تغيره. ليه انت ضدّ شعارات الجنرال؟".

هادي مشموشي: "كنّا متوقعين رئيس الجمهورية يرد على المواطنين الذين يطالبونه بالاستقالة وليس جبران باسيل! شو هالمنطق؟ تكلّم هو قبل رئيس الحكومة و قبل الرئيس! بأي صفة؟".


بلال بكور: "ارحل أنت ليبقى البلد. إن كنت تخاف مصلحة هذا البلد وتفصله على مصلحتك الشخصية، إرحل جبران باسيل".

اسراء برّي: "يعني يا انتو بكل فسادكم يا فوضى وخربان؟ أوقح من هيك ما في".


رنا طاهر: "جبران باسيل ما تهدّد العالم بالطابور الخامس، إنتوا وكل السياسي الطابور الخامس".


ليلى عمشى: الاستخفاف بعقول الناس بهالمرحلة تحديدًا هو إهانة لوجعها.. استحِ يا جبران باسيل


فادي جوني: "كلام الوزير جبران باسيل غير موفق في هذا الظرف الحساس. ما فيك تحكي الناس وعود وهي عالأرض بدها تسقّط النظام، ما فيك تخوف الناس من المجهول وهي شايفة السلطة اسوأ من المجهول وبدها رحيلها. غير الصدمة الاإجابية ما بيرضي الجماهير.. الاستقالة للجميع".


المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard