فادي جريصاتي نادم على تولّي وزارة البيئة وكيف ردّ على عدم استقالته؟

15 تشرين الأول 2019 | 22:59

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

حلّ وزير البيئة فادي جريصاتي ضيفاً على برنامج "منا وجر" ("أم تي في")، في حلقة تتطرّق للكارثة التي حلّت على لبنان اليوم والتهمت جزءاً من ثروته الحرجية، فيما الحرائق هدّدت الأهالي وتسبّبت بحال من الهلع.

حاول البرنامج إحراج الضيف، لعلمه أنّ المسايرة بعد الكارثة سترتدّ عليه، وسط نقمة شعبية على الدولة، وخصوصاً على الوزارات المعنية. حاججه فريق البرنامج، لا سيما سلام الزعتري، وحين طُرح عليه سؤال عن ندمه لتولّي حقيبة وزارة البيئة، أجاب نعم. وإن كان هذا الندم قد شعر به اليوم بعد المصيبة التي ألمّت بلبنان، أجاب بالنفي، مؤكداً أنه نادم على تولي الوزارة منذ ستّة أشهر. وعن سؤال لماذا لا يستقيل، أجاب: "إن كان الحلّ في استقالتي، فسأفعل، ولكن هل سيتوقف اندلاع الحرائق عندها؟"، معتبراً أنّ مَن يعمل كثيراً هو الأكثر عرضة للانتقاد، ولدى سؤاله إن كان من أكثر الوزراء العاملين على الأرض، أجاب بأنه من الوزراء الفاعلين وضميره مرتاح.

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard