إسرائيل تعتقل مسؤولَين فلسطينيَّين في القدس

14 تشرين الأول 2019 | 17:08

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

فلسطينيون خلال مواجهات مع القوات الاسرائيلية في غزة (11 ت1 2019، أ ف ب).

اعتقلت القوات الإسرائيلية، فجر الإثنين، مسؤولين فلسطينيين بسبب ممارستهما "سيادة السلطة الفلسطينية" في #القدس الشرقية المحتلة، على ما أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين.

وأكد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين محمد محمود لـ"فرانس برس" اعتقال كل من محافظ القدس عدنان غيث، وأمين سر حركة فتح في القدس شادي مطور.

وقال محمود إن اعتقال المسؤولين جاء بسبب "ممارسة سيادة السلطة الفلسطينية في القدس".

وتمنع إسرائيل أي مظاهر سيادية للسلطة الفلسطينية في القدس.

من جهته، اكتفى المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد بالقول: "تم اعتقال اثنين على يد الشرطة واحيلا على التحقيق"، من دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وأشار محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين إلى تمديد اعتقال كل من غيث ومطور حتى الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي (5,00 ت غ) ليعرضا على المحكمة.

ويحتفل الإثنين بعيد المظلة اليهودي، وهو يوم عطلة في إسرائيل.

وعيد المظلة يحتفل به في ذكرى تيه اليهود في صحراء سيناء، قبل وصولهم الى الأرض المقدسة بعد هروبهم من مصر، وفقا للنص التوراتي.

ودانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، في بيان، "الاعتقالات المتكررة لغيث ومطور (...) بعد اقتحام منزليهما في القدس".

وتعتبر اسرائيل القدس بكاملها عاصمتها غير المقسمة، في حين يريد الفلسطينيون إعلان القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المستقبلية.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967، وضمّتها لاحقاً في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

الحراك إلى أين؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard