المحامي صبلوخ: مخالفة اتفاقية مناهضة التعذيب ارتكبها لبنان في يوم عطلة

13 تشرين الأول 2019 | 15:23

تعبيرية.

 أعلن المحامي محمد صبلوح انه "بتاريخ ١٢/١٠/٢٠١٩ هو يوم السبت عطلة رسمية أبت الأجهزة الأمنية ان ترتاح قليلا بل تسارعت إلى تسليم السوري هادي ضياء الزهوري إلى النظام السوري عن طريق المصنع".

وقال في بيان: "هو القاصر الذي تمت محاكمته أمام المحكمة العسكرية بتهمة القتال في سوريا ضد النظام السوري واحيل إلى محكمة الأحداث في زحلة التي اصدرت قرارا بترحيله ضاربة عرض الحائط اتفاقية مناهضة التعذيب في مادتها الثالثة التي تمنع عن لبنان تسليم اي شخص على حياته خطورة التعرض للتعذيب في بلده""، سائلاً: " فمن يتحمل المسؤولية؟ ومن سيحاسب على هذه الجريمة؟".

وأضاف: "اتصل بي والد هادي الزهوري طالبا منا اعلام منظمات حقوق الانسان عن احتمال قيام السلطات اللبنانية بتعريض حياة ابنه لخطر الموت وأنهم سيرحلونه الاسبوع المقبل لكن اهتمامهم بترحيل الشاب جعلهم يعملون حتى في الأعطال وتفاجأنا اليوم بوصول هادي الزهوري إلى سوريا".

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard