إضراب المستشفيات يلوح في الأفق... 2000 مليار ليرة قيمة المستحقات

12 تشرين الأول 2019 | 16:01

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

(تعبيرية).

وسط الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها لبنان وحالة التقشّف التي يعيشها المواطنون، تواجه كافة القطاعات مشاكل تُنذر بخسارتها وإمكانية انهيارها.

وفي ظل إضرابات قطاع المحروقات والأفران في لبنان، تعاني أيضاً المستشفيات الخاصة من ضائقة لا تُعرف نتائجها. فهل تصل إلى حدّ الاضراب؟

نقيب المستشفيات في لبنان سليمان هارون تحدّث لـ"النهار"، موضحاً أسباب الأزمة التي لخصّها بأن الدولة لا تدفع مستحقات المستشفيات، وبالتالي فإن المستشفيات غير قادرة على تسديد مستحقات الموردين. 

وذكر هارون أنّ الأزمة بدأت منذ أول سنة 2019، ويصل المبلغ المطلوب من الدولة اللبنانية إلى 2000 مليار ليرة لبنانية.

أما عن إمكانية الإضراب، فالجواب غير واضح حتى الآن، والاجتماعات مستمرة للبحث في الخطوات المستقبلية، على أمل أن يتم إيجاد الحل وعدم الاضطرار إلى اعتماد استراتيجية تصعيدية.

كيف نخرج من الازمة الاقتصادية؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard