صورة "للسيّد المسيح وراء شعاع القربان في حريصا"؟ الأب تابت يوضح لـ"النّهار"

11 تشرين الأول 2019 | 17:33

الصورتان المتناقلتان (واتساب).

يتناقل لبنانيون، عبر تطبيق الواتساب، صورتين مرفقتين بزعم انه "ظهور عجائبي للسيد المسيح خلف شعاع القربان في كنيسة ام النور في حريصا".

وقد اتصلت "النهار" برئيس مزار سيدة لبنان في حريصا #الاب_فادي_تابت المرسل اللبناني لاستيضاحه أمر الصورتين وما يُزعم حولهما. فأفاد انه على علم بهما، "وقد قصدتني سيدة من عائلة أرمنية، واخبرتني انها التقطت الصورتين خلال زيارتها كنيسة ام النور في #حريصا، للصلاة. وقد لاحظت لاحقا وجود شخص فيهما، خلف شعاع القربان. فأحضرتهما الينا لنطلع عليهما".

على الاثر، عمد الاب تابت الى عرض الصورتين على خبراء في التصوير، "وقد تأكّد لنا حتى الساعة ان لا تلاعب اطلاقا في الصورتين"، على قوله لـ"النهار". وأضاف: "الصورتان حقيقيتان. وقد تأكدنا ايضا، بعد اطلاعنا على كاميرات التسجيل في المكان، ان اي شخص لم يفتعل المشهد عبر وقوفه وراء شعاع القربان كي يتصور في تلك الساعة". 

واشار الى "اننا ننتظر مزيدا من التأكيدات حول صحة الصورتين من لجان متخصصة بهذا الشأن". وقال: "ايا يكن، نحن نؤمن بان السيد المسيح حاضر. ولا نحتاج الى اعجوبة ملموسة لنشعر بوجوده ونصدق انه حاضر. نحن متأكدون انه حاضر في هذه الكنيسة وفي كل الكنائس. نحن نؤمن بأن الرب حاضر".  

وهنا الصورتان المتناقلتان: 

ليس ظهوراً عجائبياً

وفي اليوم التالي على تصريح الأب تابت لـ"النهار"، السبت 12 تشرين الأول 2019، أصدر الأب تابت مجدداً بياناً توضيحياً عن هذه الواقعة، قال فيه انه تبين ان "من ظهر في الصورة هو الموظف في المزار كان يضع البخور خلف شعاع القربان، مؤكداً أنه لم يحصل ظهور عجائبي للسيد المسيح.

 


"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard