"المتسكّع" في "دار الساقي"... النثر العربي يحاكي فنّ الحرب

11 تشرين الأول 2019 | 11:54

اصدارات دار "السّاقي".

صدر حديثاً عن دار "السّاقي" كتاب "المتسكّع" للكاتب والروائي التركي يوسف آتيلغان. 

يتجوّل المتسكّع في شوارع إسطنبول بحثاً عن حب مثالي ضائع. يربط بحدسه وأفكاره المجنونة بين ما يشاهده من أماكن وأشخاص، وبين صورة ذلك الحب.

والرجل، الذي يعيش من ميراث والده دون أن يكلّف نفسه عناء البحث عن عمل، يقضي يومياته ببطء لا يكاد يكسره سوى لحظات المغامرة التي يقرر فيها أن يلاحق من يظن أنها الحبيبة المثالية. فتتواطأ معه المدينة بمسارحها ومقاهيها وتفاصيل شوارعها.

كما صدر عن الدار كتاب "القرآن في الفكر المعاصر"، محاضرات في "معهد العالم العربي" للباحث والمفكّر السوري محمد شحرور.

على مدى سبعة وأربعين عاماً، يُجري شحرور دراسته لنصّ التنزيل الحكيم، لكنه لم يعلن انتهاءه بعد من هذا الدرس المتواصل. وهو هنا ينطلق من ثلاث مشكلات، الترادف والقياس والاتصال بالماضي، يرى أنها تواجه ما يسميه «العقل الجمعي العربي»، ليوضح لماذا يعجز هذا العقل عن إنتاج المعرفة.

ومن على كرسي "معهد العالم العربي" بباريس، وخلال مجموعة من المحاضرات القيّمة بين 2017 و2018، يعيد شحرور إيجاز أفكاره وآرائه خلال تلك العقود، ليُجمِل بذلك ما اصطَلح عليه منذ سنوات بـ«القراءة المعاصرة للتنزيل الحكيم»، وما تفرّع عنها من نتائج مهمة.

وبدأ شحرور دراسة القرآن عام 1970، وهو اليوم مرجع أساسي في العلوم القرآنية بعدما أوجد نهجاً جديداً وعلمياً لفهمها. من إصداراته عن دار "السّاقي": "الإسلام والإنسان" (جائزة الشيخ زايد للكتاب 2017)، "تجفيف منابع الإرهاب".

ومن الإصدارات الحديثة لدار "السّاقي" كتاب "فنّ الحرب" للجنرال الصيني سون تزو وترجمة العميد المتقاعد إلياس طنّوس حنا.

والكتاب مرجع أساسي في الدراسات العسكرية. استطاع تزو أن يؤكّد به أنَّ الحرب فكرٌ وفنٌّ لا قتال ودماء، وأنَّ القائد المثالي الذي يستحقّ منصبه هو الذي يعرف كيف يجمع بين صلابة الموقف والثبات على المبدأ، وبين المرونة واللين، ويأخذ بالاعتبار المواهب الفرديَّة، ويستخدم كلَّ رجلٍ وفق كفاءته.

وهو أحد الكتب الأكثر تأثيراً في العالم، ومن الكتب الأكثر مبيعاً.

والجنرال الصيني تزو (551 ق. م.-496 ق. م.) هو خبير عسكري وفيلسوف ذاع صيته بسبب عبقريته العسكرية التي اشتهر بها.

وصدرت عن الدار أيضاً رواية "حيّ أساكوسا" للروائي الياباني ياسوناري كاواباتا وترجمة جولان حاجي.

كان حيُّ أساكوسا القديم في طوكيو حيَّ المتعة والملاهي وحياة الليل خلال عشرينيات القرن العشرين. تحفل الرواية بقصص ومشاهد من الحياة البوهيمية في أساكوسا حيث يختلط المتسوّلون وبنات الهوى القاصرات مع راقصات الاستعراض والكتّاب البارزين. تترأس الراقصة الشابة يوميكو عصابة غامضة تُدعى "عصابة الحزام الأحمر"، وأحد أفرادها هو راوي القصص المجهول الاسم في هذا العمل الذي يُعَدّ واحداً من الأعمال التأسيسية في الأدب الياباني الحديث.

وكاواباتا (1899-1972) روائي ياباني نال "جائزة نوبل للآداب" سنة 1968 لـ"براعته السردية التي تعبّر بحساسية كبيرة عن جوهر العقل الياباني". كان ناقداً أدبياً بارزاً اكتشف كتّاباً من جيل الشباب ورعاهم، ومن بينهم يوكيو ميشيما. صدر له عن دار "السّاقي" رواية "هندباء بريّة".

ومن اصدارات دار "السّاقي" "ديوان النثر العربي" المؤلف من 4 أجزاء لأدونيس.

اذ لا يزال النّثر العربيّ، خصوصاً في جوانبه الفنية، قارّةً شبه مجهولة، ليس لهيمنة الشعر وحدها، بل لأن بنية النثر أقرب تاريخياً إلى مفهوم الكتابة، وبنية الشِّعر أقرب تاريخياً إلى الشّفاهة.

فالنثر يتّجه أساسيّاً إلى القارئ. ولئن كان الشّعر من حيث نشأته طبيعةً أو فطرةً، فإنّ النثر من حيث نشأته صناعة، لكن في التطوّر أصبح كلّ منهما طبيعة وصناعة في آن.

يقدّم هذا العمل شهادةً على غِنى التراث النثريّ العربيّ وتنوّعه وعلوّه جماليّاً ولغويّاً، على أن يدفع المعنيين إلى قراءات أخرى لهذا التراث العظيم وتقديم شهادات أخرى من زوايا أخرى مختلفة.

وضمن اصدارات الدار الحديثة كتاب "الحركات الدينية المعاصرة في الخليج العربي" للكاتب والباحث البحريني باقر سلمان النجار.

يعالج الكتاب حالة الإسلام السياسي المعاصرة في الخليج العربي منذ بدايات تشكّله حتى الآن. ويتطرّق إلى طبيعة خطاب هذه الجماعات وعلاقات بعضها ببعض من ناحية، وعلاقتها كلها بالدولة من ناحية أخرى، خاصّة أنها استطاعت أن تحتلّ موقع الثقل في المجتمع بسبب طبيعة خطابها وقدرتها على الوصول إلى الناس.

مرّ على إصدار الطبعة الأولى من هذا الكتاب قرابة عشر سنوات تبدّلت فيها أحوال وتغيّرت وجوه وأشخاص، كما خضعت بعض هذه القوى لتحوّلات داخلية أو خرجت من حلبة الصراع مع الدولة، فيما برزت أخرى جديدة مثّلت تهديداً لسلامة النظام والمجتمع. لكن ذلك لم يغيّر البنية الأساسية لفهم هذه الحركات، مع ضرورة الإضاءة على التطوّرات الأخيرة ونتائجها.

والنجار هو أحد أبرز علماء الاجتماع في منطقة الخليج العربي. صدر له عن دار "السّاقي" "الديموقراطية العصيّة في الخليج العربي" (جائزة الشيخ زايد 2009)، "صراع التعليم والمجتمع في الخليج العربي" و"الحداثة الممتنعة في الخليج العربي".

كارمن لبس: باقية باقية باقية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard