تركيا تعتقل صحافياً بسبب انتقاده العملية العسكرية في سوريا

10 تشرين الأول 2019 | 12:07

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

القوات العسكرية التركية خلال دخولها الأراضي السورية (أ ف ب).

اعتقلت السلطات التركية رئيس موقع إخباري تابع للمعارضة، اليوم، في إطار حملة قمع ضد منتقدي العملية العسكرية التي تشنّها أنقرة في شمال سوريا، وفق مدير الموقع.

وذكرت وكالة "الأناضول" الرسمية للأنباء أنّه تم اعتقال هاكان ديمير رئيس موقع "بيرغون" اليساري بعد اتهامه بـ"تحريض الشعب على الكراهية والعداوة" بسبب رسالة بعث بها عبر "تويتر".

وواجه الموقع انتقادات شديدة عبر الإنترنت بعد أن ذكر أنّ مدنيين قتلوا في غارات تركية على مواقع للأكراد في #سوريا الأربعاء، وهو ما نفته الحكومة.

وذكرت الشرطة أنّها فتحت 78 قضية ضدّ أفراد بسبب نشرهم "دعاية إعلامية" ضد العملية.

وشنّت تركيا عملية "نبع السلام" الأربعاء ضد قوات سوريا الديموقراطية التي يقودها الأكراد والتي تعتبرها أنقرة فرعاً "إرهابياً" للمسلحين في المنطقة.

وسبق للسلطات أن اعتقلت منتقدين على الإنترنت خلال عمليات سابقة ضد القوات التركية في سوريا واتهمتهم بـ"الدعاية الإعلامية الإرهابية".

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard