منظمة حظر الاسلحة الكيميائية تدعو الى "تسريع" وتيرة نقل الاسلحة السورية

31 كانون الثاني 2014 | 14:46

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

اكدت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية الجمعة ضرورة تسريع وتيرة اخراج الاسلحة الكيميائية من سوريا بينما لم يتم نقل سوى اقل من خمسة بالمئة من الاسلحة الاكثر خطورة حتى الآن.

واعلن المدير العام للمنظمة احمد اوجومجو خلال اجتماع لمجلسها التنفيذي الخميس بحسب بيان صدر الجمعة انه "من المؤكد انه يجب تسريع وتيرة العملية".

وقال "يجب ايجاد سبل لضمان استمرارية عمليات النقل وامكانية التخطيط لها مسبقا".

وغادرت شحنتان فقط من العناصر الكيميائية سوريا في السابع وفي السابع والعشرين من كانون الثاني عبر مرفأ اللاذقية بهدف تدميرها في البحر، وهو ما يمثل بحسب واشنطن حوالى اربعة بالمئة مما كان ينبغي نقله بحلول 31 كانون الاول.

وبحسب خطة اتلاف الاسلحة الكيميائية السورية التي اقرتها الامم المتحدة، كان يتعين على سوريا ان تنقل الى خارج اراضيها في 31 كانون الاول السبعمئة طن من العناصر الكيميائية الاكثر خطورة التي اعلنت عنها دمشق وخصوصا العناصر التي تدخل في تركيب غاز الخردل وغاز السارين.
كما يترتب على سوريا بموجب الخطة تسليم 500 طن اضافي من العناصر الكيميائية من "الفئة الثانية" بحلول 5 شباط.

وتنص خطة ازالة الاسلحة الكيميائية السورية على تدمير كامل الترسانة الكيميائية لهذا البلد بحلول 30 حزيران 2014.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard