بركان ترامب ينفجر ضد الديموقراطيين والصحافة

3 تشرين الأول 2019 | 14:38

دونالد ترامب (أ ب).

وصلت المواجهة بين الرئيس ترامب وقادة الحزب الديموقراطي الذي يسعى إلى محاكمته في مجلس النواب بسبب انتهاكه الدستور عندما طلب من أوكرانيا التدخل لمساعدته في حملته الانتخابية، إلى مستويات غير معهودة ومبتذلة حتى بالمقاييس المتدنية التي جلبها معه الرئيس ترامب الى البيت الابيض. الغضب الذي اتسمت به تصريحات ترامب، خلال استقباله الرئيس الفنلندي سولي نينيستو في البيت الابيض، وسيل الاتهامات والإهانات الشخصية والجارحة التي استخدمها في تهجمه على خصومه الديموقراطيين، ولاحقاً المراسلين في البيت الابيض، وقبلها الكلام البذيء الذي طعّم فيه تغريداته، دفعت ببعض المعلقين للتساؤل حول اتّزانه العقلي وأهليته لإدارة البلاد. أداء ترامب يوم الاربعاء عكس قناعته، بأن مجلس النواب بـأكثريته الديموقراطية سوف يحاكمه بتهم انتهاك الدستور، ويطلب من مجلس الشيوخ الحكم عليه، في تطور تاريخي لم تشهده البلاد إلا مرتين في السابق. رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي قالت إن "ترامب "خائف" لانه يعرف ان هناك حججاً قوية ضده". وشهد الأسبوعين الماضيين تطورات متلاحقة بسرعة مذهلة منذ الكشف عن مكالمة ترامب الهاتفية مع الرئيس الأوكراني...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

جرّبوا خبز البندورة المجففة!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard