على طريق إلغاء الطائفية السياسية وعلمنة الدولة

23 أيلول 2019 | 05:54

-1 الوعد في إتفاق الطائف بالغاء الطائفية السياسية: جاء اتفاق الطائف عام 1989، ومن بعده التعديل الدستوري الذي حصل بموجب القانون الدستوري رقم 18/90، ليَعِدُ اللبنانيين بالعمل على إلغاء الطائفية السياسية. وبالفعل، إن المقدمة التي أضيفت إلى الدستور بموجب القانون رقم 18/90 نصت في البند "ج" على أن "إلغاء الطائفية السياسية هدف وطني أساسي يقتضى العمل على تحقيقه وفق خطة مرحلية"، وتبعاً لذلك تضمّنت المادّة /95/ من الدستور بصيغتها الجديدة ما يأتي:"على مجلس النواب المنتخب على أساس المناصفة بين المسلمين والمسيحيين اتخاذ الإجراءات الملائمة لتحقيق إلغاء الطائفية السياسية وفق خطة مرحلية وتشكيل هيئة وطنية برئاسة رئيس الجمهورية، تضم بالإضافة إلى رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء شخصيات سياسية وفكرية واجتماعية.
مهمة الهيئة دراسة واقتراح الطرق الكفيلة بإلغاء الطائفية وتقديمها إلى مجلس النواب والوزراء ومتابعة تنفيذ الخطة المرحلية".
-2 الاستقلال الذاتي للطوائف في مسائل الحقوق العائلية عقبة في طريق الغاء الطائفية السياسية: إن الاستقلال الذاتي للطوائف في مسائل الحقوق العائلية يشكل عقبة في طريق إلغاء...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard