معمودية نار أوبراين في الرد على إيران

18 أيلول 2019 | 19:51

المصدر: "النهار"

روبرت أوبراين.

لا يُحسد روبرت أوبراين الذي رشحه الرئيس الاميركي مستشاراً للأمن القومي  خلفاً لجون بولتون، على منصبه الجديد. فهو سيضطر على الفور الى  التعامل مع رد أميركي محتمل على الهجمات على المنشآت النفطية في السعودية والتي تتهم بها واشنطن طهران. ولن يغيب عن باله بالتأكيد أن سلفه عُزل من منصبه على خلفية الملف الايراني بين مسائل خلافية أخرى، غير أن سيرته تؤذن بمسار  جديد في البيت الابيض يختلف بشدة عن نهج بولتون.


وأعلن  الرئيس الاميركي دونالد ترامب ترشيح مبعوثه الخاص لشؤون تحرير الرهائن روبرت أوبراين لمنصب مستشار الأمن القومي في ختام جولة له لجمع التبرعات. ويجب أن يصوت مجلس الشيوخ على تثبيته  وجاء الاعلان بعد وقت قصير من فرضه عقوبات جديدة غير محددة على ايران. وكتب ترامب على "تويتر" "يسعدني الإعلان عن ترشيح روبرت أوبراين، الذي حقق الكثير من النجاحات في منصب المبعوث الرئاسي الخاص بشؤون تحرير الرهائن في وزارة الخارجية، كمستشار جديد للأمن القومي". وقال إنه عمل معه بجدّ ولوقت طويل، "وسوف يقوم بعمل رائع".وعمل أوبراين حتى الآن مبعوثاً لترامب في الملفات المتعلقة بالرهائن الأميركيين في الخارج. وهو يحظى بدعم وزير الخارجية مايك بومبيو وعدد من كبار الجمهوريين في الكونغرس. وفي حال تثبيته، سيصبح رابع مستشار للأمن القومي في الولاية الرئاسية الأولى لترامب. ويأتي ترشيحه  بعد أسبوع من طرد بولتون الشخصية المثيرة للجدل في واشنطن والذي تناقضت توجهاته العدائية في السياسة الخارجية ودعواته للتدخل العسكري، مع توجه ترامب للانعزالية.    وكان الرئيس الاميركي أوضح إن أحد...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard