بعد 54 ساعة متواصلة من السباحة شابة تتخطى كل التوقعات

18 أيلول 2019 | 11:16

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

سارة.

حققت سارة توماس (37 عامًا)، إنجازاً كبيراً بعدما سبحت لأكثر من 54 ساعة متواصلة من كولورادو إلى دوفر أربع مرّاتٍ جيئةً وذهاباً، وفقًا لموقع "مترو" البريطاني.

ويأتي إنجازها القياسي بعد عامٍ واحدٍ فقط من تغلّبها على سرطان الثدي.

ويظهر في فيديو نشر في فيسبوك حشد صغير من محبّي سارة وهم يشجعونها بفرح وحماس.

وعند وصولها، هنأها الجميع، وقدّموا لها الشمبانيا والشوكولاتة.

ويُذكر أنّه قبل خوضها التجربة هذه، قالت الشابة إنّها كانت خائفة، كما اعترفت بأنّها ستحتاج إلى الحظ لإتمام المهمّة الصعبة.

وعلّقت على الموضوع قائلةً إنّها تهدي هذا النجاح لكل من يحارب السرطان.

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard