معارك عنيفة على أطراف دمشق

26 كانون الثاني 2014 | 19:06

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(الصورة عن "رويترز").

تدور اشتباكات عنيفة اليوم في الاحياء الواقعة على اطراف مدينة دمشق لا سيما في جنوبها، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد: "تدور اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلي الكتائب المقاتلة في حي جوبر (شرق) ومنطقة بور سعيد في حي القدم (جنوب)".
واوضح ان المعارك في القدم تدور بين قوات نظام الرئيس بشار الاسد وعناصر الدفاع الوطني الموالين لها من جهة، وعناصر من "جبهة النصرة" الاسلامية وكتائب اسلامية مقاتلة من جهة اخرى.
وقالت "الهيئة العامة للثورة السورية" ان القوات النظامية قصفت اليوم منطقتي بور سعيد والمادنية في حي القدم.
من جهته، افاد التلفزيون الرسمي السوري في شريط عاجل ان "وحدة من جيشنا الباسل قصفت عصابة ارهابية مسلحة بكامل افرادها حاولت التسلل من حي القدم الى الاحياء الآمنة المجاورة".
ويتخذ المقاتلون من بعض اطراف دمشق معاقل لهم، ويحاولون التقدم منها في اتجاه العاصمة. كما يتهمهم النظام باطلاق قذائف هاون في شكل دائم على احياء في دمشق.
وافادت وكالة الانباء الرسمية السورية (سانا) عن اصابة "سبعة مواطنين اليوم جراء اعتداء ارهابي بقذيفة هاون على حي باب توما" في وسط دمشق، مشيرة الى ان القذيفة سقطت على "شرفة احد المنازل".
وفي مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في جنوب دمشق، "فارق ستة اشخاص الحياة، بينهم سيدتان وطفل، جراء النقص الشديد في المواد الطبية والغذائية وسوء الأوضاع الصحية والإنسانية" في المخيم المحاصر من القوات النظامية منذ نحو 200 يوم، بحسب المرصد.
واوضح المرصد انه بذلك "يرتفع الى 75 عدد الشهداء الذين فارقوا الحياة منذ حزيران 2013، بينهم 24 سيدة واربعة اولاد"، في المخيم الذي يسيطر مقاتلو المعارضة على غالبية احيائه.
وتحاصر القوات النظامية مناطق عدة في البلاد يسيطر عليها المقاتلون، ابرزها اليرموك واحياء حمص القديمة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard