صباح الاثنين: ضرب "أرامكو" يهزّ الأسواق والحريري يُسابق التطورات... كيف تحوّلت المقاومة جيشاً مع "حزب الله"؟

16 أيلول 2019 | 09:30

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

مارك ماركيز ، متسابق فريق ريبسول هوندا الأسباني.

صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الاثنين 16 أيلول 2019:

مانشيت "النهار" اليوم جاءت بعنوان: الحريري يُسابق تطورات المنطقة: الاقتصاد أولاً لا يريد رئيس الوزراء سعد الحريري ان يحط خالي الوفاض في باريس نهاية الاسبوع الجاري حيث يلتقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ضمن مساعيه لتحرير المرحلة الاولى من المشاريع التي أقرها مؤتمر "سيدر" في سياق آلية تنفيذية تسير مع إلتزام لبنان الاصلاحات التي تعهدها. ويفعّل الحريري حركة اتصالاته قبيل جلسة مجلس الوزراء غداً الثلثاء لدرس مسودة أولى لمشروع موازنة 2020.

ضرب "أرامكو" يهزّ الأسواق ويزيد مخاطر النزاع مع إيران بعث الهجوم الذي تبناه المتمردون الحوثيون في اليمن، على منشأتي بقيق وخريص التابعتين لشركة "أرامكو" السعودية العملاقة للنفط، المخاوف من توسع النزاع الاقليمي مع إيران من جهة، ومن ارتفاع حاد لأسعار النفط العالمية، نظراً إلى إنخفاض مستوى صادرات المملكة من النفط بواقع خمسة ملايين برميل يومياً، أي ما يربو على خمسة في المئة من الامدادات العالمية، من جهة أخرى.

في افتتاحية "النهار"، كتبت نايلة تويني: لبنان الغارق في السجالات: المطلوب واحد البلد في ضجيج غير منتج. البلد في أزمة اقتصادية خانقة، ويكاد يواجه خطر الانهيار، فيما هو منشغل بما قاله السيد حسن نصرالله، وبالعميل عامر فاخوري. وينطبق علينا قول السيد المسيح لمرتا "مرتا مرتا انت تنشغلين بامور كثيرة فيما المطلوب واحد".

وفي مقالات اليوم، كتب نبيل بو منصف: الدم بعد سنين! لا يتصل الامر فقط بعد كل هذه السنين بالحقائق المتصلة بشعور الناس حيال مسألة الاستشهاد من اجل قضية سيادة لبنان واستقلاله او التحرر من احتلال غريب عدو او وصاية دولة جارة "شقيقة". باتت دماء الشهداء اكثر اثارة للانفعال من ذي قبل مع ان تراكم السنين هو العامل المخفف عن الناس لوطأة الذكرى الدامية.

وكتبت سابين عويس: موازنة 2020: تجميل الأزمة؟ أسبوعان على الاجتماع الاقتصادي التنفيذي في قصر بعبدا الذي تمخضت عنه هيئة طوارىء اقتصادية، لمواجهة الانهيار المالي الذي بدأ يدق أبواب المؤسسات واللبنانيين على السواء، ولا تزال المعالجات دون مستوى الأزمة، باعتراف محلي وخارجي، حيث تخضع البلاد للمجهر الدولي، ترقباً لخطوات جدية تتيح للحكومة بدء تسييل القروض الميسرة الممنوحة في مؤتمر "سيدر".

كما كتب ابرهيم حيدر: في ذكرى انطلاقة "جمّول": كيف تحوّلت المقاومة جيشاً مع "حزب الله"؟ يقدم "حزب الله" اليوم نفسه كقوة لبنانية جديدة تشكل توازناً مع الاحتلال الإسرائيلي. وهو بذلك يستثمر فائض قوته كبنية قائمة بذاتها مستقلة عن الدولة. هذه القوة باتت تتحكم وفق سياسي لبناني اليوم بالقرار في البلد...

وكتب عباس الصباغ: قضية الفاخوري تشغل الرأي العام... المشنوق لـ"النهار": طالبت باستثناء العملاء من إلغاء البرقية 303 لم يكن آمر معتقل الخيام السابق والمتعامل مع اسرائيل عامر الفاخوري يعلم ان عودته الى لبنان لن تكون نزهة سهلة. فماذا يقول وزير الداخلية السابق نهاد المشنوق لـ"النهار" عن الغاء البرقية 303 عام 2015.

وكتب موريس متى: مشروع موازنة 2020 على طاولة مجلس الوزراء هذا الأسبوع كتلة رواتب وأجور وخدمة الدين العام تشكل 79% من النفقات متسلحاً بمشروع موازنة أحيل على مجلس الوزراء ضمن المهل الدستورية، يحط رئيس الحكومة سعد الحريري في نهاية الاسبوع الجاري في العاصمة الفرنسية باريس حيث يلتقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ضمن مساعيه لتحرير المرحلة الاولى من المشاريع التي أقرها مؤتمر "سيدر"، في سياق آلية تنفيذية تسير مع التزام لبنان الاصلاحات التي تعهدها.

وكتبت سلوى بعلبكي: لبنان يطلق اليوم "موازنة المواطِنة والمواطن" الثانية خطوة متقدمة لتحسين موقعه على سلّم التصنيف يطلق وزير المال علي حسن خليل اليوم برعاية رئيس الحكومة سعد الحريري "موازنة المواطِنة والمواطن لعام 2019"، وهي الثانية التي يعدّها معهد باسل فليحان المالي والاقتصادي التابع لوزارة المال بالتعـاون مـع مديريّة الموازنـة ومراقبة النفقات في مديرية الماليّة العامة، في محاولة لمساعدة القارئ غير المتخصص على فهم المعلومات الواردة في قانون الموازنة العامة والموازنات الملحقة.

وكتب سركيس نعوم: ما لم يُنفّذ من موازنة 2019 يُرحّل إلى موازنة 2020؟ فوجئ اللبنانيون الأسبوع الماضي بالأخبار الصحيحة، التي نشرتها الصحف ووسائل الاعلام الأخرى فضلاً عن التواصل الاجتماعي، عن تهديد مزوّدي الجيش اللبناني بالمأكولات وتوابعها بالتوقّف عن تنفيذ العقد أو ربما العقود الموقّعة معهم من قبل الأجهزة الرسمية المعنية بعد يومين، بسبب إحجام الدوائر المعنية وفي مقدمها وزارة المال عن دفع مستحقاتهم. وأثار ذلك استياءهم وقلقهم على الأمن واستطراداً على السياسة في حال استمرار التأخّر في الدفع.

وكتبت موناليزا فريحة: الهجوم على السعودية من إيران أو من العراق؟ على رغم مسارعة جماعة الحوثي السبت إلى تبني مسؤولية الهجمات على المنشآت النفطية التابعة لشركة "أرامكو" السعودية، فإن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قال إن "لا دليل على أن الهجمات جاءت من اليمن"، في تغريدة بدت أكثر من مجرد اتهام سياسي.

وكتبت فاطمة عبدالله: شاشة - بسّام برّاك جاهز: ما يسير هو المُتعرِّج اتّصلت به "أل بي سي آي" مساء الأربعاء، وقالت له استعدّ، فاستعدّ. منذ تغطية رحيل البابا يوحنا بولس الثاني، وبسّام برّاك يملأ الهواء بأناقة. تستدعيه المحطّة، فلا يخذلها. تفتقد الشاشة، تقريباً، أسماء تحترم الحرف وتُخرج من القلب مفردات جميلة. في وداع سيمون أسمر، أطلّ مُحاكياً الغياب، مُحوّلاً الأحزان قصيدة.

وكتب أحمد محي الدين: المراهق فاتي هزّ عرش ميسي ورونالدو ونيمار... وأعاد الاعتبار إلى "لاماسيا"! لم يعد برشلونة موطناً لأهم نجوم كرة القدم، بل أضحى صانعاً للأساطير، فبعد ضمه الأرجنتيني دييغو مارادونا في الثمانينات، قدّم الى العالم ليونيل ميسي عام 2003، ومع تقدم "البرغوث" في العمر (32 سنة)، أخرج النادي الكاتالوني جوهرته الجديدة أنسو فاتي الى الأضواء، حيث شارك أول من أمس في لقاء فالنسيا كأساسي، وبعدما أصبح قبل أسبوعين ثاني أصغر لاعب يشارك في الدوري الاسباني لكرة القدم (بعد النروجي مارتن أوديغارد مع ريال مدريد 2015) وذلك في مباراة ضد ريال بيتيس، ليدخل التاريخ للمرة الثانية في غضون أسابيع إذ كان قبل هذه المدة أصغر لاعب يسجل لبرشلونة (16 سنة و304 أيام) في مرمى أوساسونا بامبلونا. فمن هو أنسو فاتي؟


 

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard