لقاء موسع في نقابة المحررين يطلق إتحاد العاملين في وسائل الاعلام لإنقاذ المهنة

12 أيلول 2019 | 17:36

لقاء موسع في نقابة المحررين.

عقد في مقر نقابة محرري الصحافة اجتماع موسع لممثلين عن جميع العاملين في قطاعات وسائل الاعلام، مكتوبة ومرئية ومسموعة والكترونية، خصص لمناقشة شؤون المهنة والسبل الآيلة الى تطويرها وتعزيزها، وايجاد الضمانات الكافية لحماية هذه القطاعات.

ناقش المجتمعون على مدى ساعتين السبل الآيلة الى تعزيز مهنة الصحافة والاعلام، وانقاذ هذه المهنة من الانهيار، وتأمين الضمانات الكافية للعاملين في قطاعات الاعلام، وسبل التحرك المستقبلي لتحقيق هذه الأهداف.

وبنتيجة النقاش قرر المجتمعون الخطوات الآتية:

1- إطلاق لقاء تضامني موحد ودائم تحت عنوان"اتحاد العاملين في وسائل الاعلام"، لتنسيق المواقف والتحركات المقبلة.

2- تأكيد دور الدولة اللبنانية في حماية الصحافة ووسائل الاعلام والاعلاميين، من خلال تشريعات جديدة تنسجم مع العصر.

3- انجاز اقتراحات قوانين لرفعها الى مجلس النواب، تجري صياغتها من خلال افكار ومشاريع سوف يتقدم بها عدد من المشاركين، والدعوة الى اجتماع موسع آخر لإقرارها ورفعها الى الجهات المعنية في الدولة اللبنانية.

4- الاتفاق على وضع اقتراح قانون صندوقي التقاعد والتعاضد للعاملين في وسائل الاعلام كافة، على أن يقدمّ الى المجلس النيابي في أقرب فرصة.

5- التحضير لمسيرة تضامنية لمناسبة عيد الاستقلال، في الواحد والعشرين من تشرين الثاني المقبل، استكمالاً للتحرك الذي بدأ بالاعتصام الأخير في ساحة الشهداء، على أن يحدد خط سيرها والتفاصيل لاحقاً.

6- اتفق المجتمعون على البقاء في حالة انعقاد دائمة، نظراً لخطورة الأوضاع، ومن أجل انجاز المشاريع والاقتراحات المشار اليها سابقاً.

7- أكد المجتمعون على التضامن الكامل كحزمة واحدة من أجل تحقيق اهداف اللقاء.

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard