أرشيف "النهار" - قانون البث التلفزيوني والاذاعي: مقاربة نقدية

12 أيلول 2019 | 06:30

المصدر: أرشيف "النهار"

  • المصدر: أرشيف "النهار"

راديو (تعبيرية).

نستعيد في #نهار_من_الأرشيف مقالاً كتبه أنيس مسلم في "النهار" بتاريخ 1 آب 1995، حمل عنوان "قانون البث التلفزيوني والاذاعي: مقاربة نقدية".
من يطالع، بطريقة متأنية، نصّ القانون الرقم 382 المتعلّق بالبثّ الاذاعي و/او التلفزيوني كما ورد في ملحق الجريدة الرسمية الخاص بالعدد 45 تاريخ 10/11/1994، تلفته فيه جملة امور، بعضها اساسي يتعلّق بجوهر القانون في مبادئه وقواعده واهدافه، وبعضها الآخر شكليّ ذو علاقة، من جهة اولى، بالمنهجية التي اتّبعها واضعو نصوصه، من حيث تسلسل المواضيع، وضمنها تراتبية المبادئ القانونية، او من حيث تسلسل اجزاء الموضوع الواحد؛ ومن جهة ثانية، بتقنية صوغ مواده، سواء أكان من حيث تركيب الجملة وترابطها، أم من حيث سلامة اللغة وسلاستها ووضوح مضامينها ودقّة تعابيرها. اولاً: في الاساس قليلة هي القطاعات التي استحوذت، منذ منتصف هذا القرن حتى اليوم، على هذا القدر من الاهتمام الوطني والدولي الذي احتلّه الاعلام. فاذا استثنينا شؤون الذرّة ومشتقّاتها والتلوّث البيئي وحقوق الانسان، نجد أن الإعلام عموماً والمسموع والمرئي خصوصاً شغل اولوية سلّم اهتمامات الدول، حتى ان بعض البحّاثة اعتبره في عداد القطاعات الاستراتيجية الاساسية. وفي هذا المعنى كتب الاميرال الفرنسي بيار لاكوست يقول ما معناه: اصبح الاعلام اداة استراتيجية محضة في...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 99% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

سرّ تحضير كرات الشوفان بالموز والكاكاو... خلطة سحرية لأطيب حلوى!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard