بعدما خضع لجراحة في الرأس... حالة محمد دقيقة وبحاجة للمساعدة

11 أيلول 2019 | 19:15

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

الطفل محمد أيمن الحج حسين في غرفة العناية المشددة.

خضع الطفل محمد أيمن الحج حسين (عامان) لجراحة عاجلة، الاثنين، بعدما تبيّن أنّه يعاني ورماً في الرأس، وهو الآن في غرفة العناية المشدّدة.

وكان محمد قد أدخل، يوم السبت، بحالةٍ طارئة إلى المستشفى بعدما لاحظ أهله ازرقاق وجهه بشكلٍ مفاجئ.

وتشير والدته لـ"النهار" إلى أنّ "المستشفى طلب بدايةً مبلغ 2000 دولار لإدخاله، وقد أجرى المستشفى العملية بعدما وقّع زوجي على تعهّد بتأمين المبلغ لاحقاً".

ورفضت إدارة المستشفى، في اتصالٍ مع "النهار"، التعليق على الموضوع، مؤكدةً حرصها على "عدم إعطاء معلومات عن حالة محمد الصحية إلّا بحضور أهله والفريق الطبي المشرف عليه". 

وناشدت الوالدة "أصحاب الأيادي البيضاء لمساعدتنا في تأمين المبلغ المطلوب تسديده". وهي كانت طلبت مساعدة هيئة الأمم المتحدة في لبنان ووزارة الصحة، من دون تجاوب من المعنيين.

وتظهر الصور المرفقة، التحاليل الطبية لمحمد، والحالة الدقيقة التي يمرّ بها.

لمن يودّ التبرّع التواصل عبر الإيميل: Live@annahar.com.lb

 ولاحقاً اعلنت ادارة مستشفى "بل فو" انه  بتاريخ 2019/9/7، (فجر السبت) أدخل الطفل محمد أيمن الحج حسين الى قسم الطوارئ في المستشفى وهو في حالة توقف في وظائف القلب والرئتين فقام الفريق الطبي بانعاشه وعلاجه وأجريت له عملية جراحية طارئة نقل بعدها الى قسم العناية المركّزة لمتابعة حالته وذلك كلّه دون أن تشترط إدارة المستشفى تسديد أي مبلغ للقيام بكل ما تقدم، وانه بعد ثلاثة أيام من العملية، وبناء لطلب الأهل تم تزويدهم بكشف حساب.

 وختمت:" لغاية تاريخه، ما زال الطفل في قسم العناية المركّزة ويتلقى كامل العناية اللازمة وفقاً لأفضل المعايير الطبية دون أن يقرن المستشفى ولا الفريق الطبي فيها القيام بواجبه المهني والعلاجي والانساني بالموضوع المالي".

"قطعة حرية" معرض جماعي لـ 47 مبدعاً تجسّد رسالة "الدفاع عن الحرية ولبنان"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard