هذا المنزل صَمد وحده في وجه الإعصار "دوريان"؟ FactCheck#

11 أيلول 2019 | 15:12

المصدر: "AFP FactCheck"

  • المصدر: "AFP FactCheck"

صورة المنزل (أ ف ب، 14 أيلول 2008).

في أعقاب إعصار دوريان، تم التشارك في صورة مدهشة لمنزل ما زال قائماً وسط الدمار، مع زعم أنها التقطت في جزر البهاماس. غير ان هذا الادعاء خاطئ. الصورة تعود لعام 2008، وتظهر منزلا نجا من إعصار "آيك" في ولاية تكساس، وفقا لما وجد فريق تقصي الحقائق في وكالة "فرانس برس".

"البهاماس!"، وفقا للشرح في منشور على الفايسبوك، تمت مشاركته 760 مرة منذ 3 أيلول 2019. وتظهر الصورة المرفقة به منزلاً واحداً في منطقة غمرتها المياه كليا.

في 1 أيلول 2019، ضرب الاعصار دوريان جزر الباهاماس، كعاصفة من الفئة الخامسة، في ما اعتبر أقوى إعصار استوائي مسجل حتى الآن يصل الى جزر البهاماس. في 2 أيلول، أعلن الصليب الأحمر أن نحو 13 ألف منزل تضررت بشدة أو دمرت في جزر أباكو وغراند باهاما. ووفقًا لتقرير وكالة "فرانس برس" في 10 أيلول، فإن العاصفة قتلت 50 شخصًا على الأقل في هذه الدولة الكاريبية.

الا ان الصورة المتشارك فيها لا تعود لمنزل في جزر البهاماس. ويؤدي البحث العكسي عن الصور في غوغل إلى صفحة Getty Images هنا مع صور تم التقاطها في 14 أيلول 2008 في جيلكرايست GilChrist بتكساس.

Embed from Getty Images

Embed from Getty Images

Embed from Getty Images

يقول الشرح المرفق بالصورة: "منزل بقي قائماً وسط الأنقاض التي خلّفها الإعصار آيك، 14 أيلول 2008، في جيلكرايست، تكساس". الصورة التقطها المصور سمايلي ن. بول Smiley N. Pool. وقد نشر صورة اخرى للمنزل ذاته على موقعه الشخصي هنا.

صورة بول تشاركت فيها العديد من وكالات الأنباء يومذاك، بما فيها وكالة "فرانس برس" AFP. وهنا صورة للمنزل، من زاوية مختلفة قليلاً، على موقع AFP Forum.

وفقًا لدائرة الارصاد الجوية الوطنية الأميركية، فإن الإعصار آيك وصل إلى اليابسة كعاصفة من الفئة الثانية، في 13 أيلول 2008، قرب غالفيستون بتكساس.

وشكّل "آخر منزل قائم" (بعد آيك) موضوع تقرير إخباري لشبكة "سي ان ان" CNN، بعد التقاط صور جوية له.

عام 2018، بعد 10 سنوات على إعصار آيك، وأوردت محطة "تكساس تي في" في هيوستن أن المنزل لا يزال قائماً ومتوفرا للإيجار كعقار لتمضية اجازة فيه.


الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard