فنانون تعرّضوا للضرب بسبب التمثيل (فيديو)

11 أيلول 2019 | 17:00

المصدر: "النهار"

ليلى علوي.

فجّرت الفنانة المصرية وفاء عامر مفاجأة، من خلال إعلان تعرّضها لضرب مبرّح من والدها خلال فترة الطفولة والشباب بسبب حب الفن والتأخر خارج المنزل 3 ساعات، قائلة: "نسيت المصروف وخرجت بدونه، وخجلت أن أقترض من زملائي، فاضطررت للعودة إلى المنزل سيراً على الأقدام، وهناك فوجئت بوالدي في انتظاري وضربني ضرباً مبرحاً".


الفنان الراحل عزت أبو عوف، أحد أبرز النجوم الذين تعرّضوا للضرب من آبائهم بسبب حب الفن، مؤكداً أنه تعرض للضرب بـ"القفا" في منتصف الليل، بسبب هروبه من المنزل حتى يحقق حلمه الفني، قائلاً خلال استضافته في برنامج "صاحبة السعادة" العام 2016، أن والده ضربه أكثر من مرة بسبب حبه للفن، لكن أكثر المرات التي يتذكرها، هو أنه كان يهرب من المنزل ليلاً حتى يتدرب على آلة الأورغ، وكان يدخل المنزل على "أطراف أصابعه" وفي أحد الأيام عاد بعد منتصف الليل وكان المنزل مظلماً، واعتقد أن الجميع نائم، لكن والده كان بانتظاره، ونال أبو عوف "علقة ساخنة" يومها.

الأمر نفسه تكرر مع النجمة ليلى علوي، التي أكدت تعرّضها للضرب من والدها بسبب حبها لمشاهدة الراحل فؤاد المهندس والفنانة شويكار، مؤكدة أنها كانت تعشق مشاهدة مسرحيات المهندس، والتي كانت تذاع مساءً بعد موعد نومها، وفي أحد الأيام خرجت من غرفتها لتشاهد مسرحية "سيدتي الجميلة"، عندها خرج والدها وشاهدها فضربها.


الفنانة سلوى خطاب، كشفت في تصريحات تلفزيونية، أنها دخلت كلية التجارة لمدة عام ونجحت، لكنها قرأت في الجرائد عن طلب معهد الفنون المسرحية دفعة جديدة من الفتيات، فتقدمت له، وبعد أن اكتشف أهلها ما فعلته، تعرّضت لضرب مبرح من أعمامها، ولم ينقذها سوى جدتها.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard