نادال بطلاً لأميركا المفتوحة بعد نهائي ماراتوني

9 أيلول 2019 | 04:46

نادال (أ ف ب).

أحرز الإسباني #رافاييل_نادال لقب بطولة الولايات المتحدة المفتوحة في كرة المضرب، بفوزه على الروسي دانييل مدفيديف في المباراة النهائية التي امتدت لنحو خمس ساعات، رافعا رصيده الى 19 لقبا في "الغران شليم" ، ليصبح على بعد لقب واحد فقط من الرقم القياسي للسويسري روجيه فيديرر.

وتفوق نادال المصنف ثانيا على منافسه الخامس 7-5، 6-3، 5-7، 4-6، و6-4، ليرفع كأس فلاشينغ ميدوز للمرة الرابعة في مسيرته الاحترافية بعد 2010، 2013 و2017.

وأتى فوز نادال في مباراة تنافس خلالها اللاعبان حتى الرمق الأخير، وتحديا حدود القدرة الذهنية واللياقة البدنية بأداء مذهل تنوع بين التبادلات الطويلة عن الخط الخلفي والتقدم نحو الشبكة، لاسيما في المجموعات الثلاث الأخيرة، بعدما كان الإسباني قد فاز بالمجموعتين الأولى والثانية.

وبعد أربع ساعات و50 دقيقة من التنافس، حقق نادال (33 عاما)، لقبه التاسع عشر في البطولات الكبرى من أصل 27 مباراة نهائية خاضها، بينما فشل الروسي الشاب (23 عاما) في تحقيق أول لقب كبير في أول نهائي "غران شليم" في مسيرته الاحترافية.

وارتمى نادال أرضا بعد الفوز، ولم يتمكن اللاعبان من حبس دموعهما بعد مباراة مضنية أمام آلاف المشجعين على ملعب آرثر آش في نيويورك.

وبات الإسباني ثاني أكبر لاعب يتوج بلقب البطولة الأميركية في عصر الاحتراف بعد الأوسترالي كين روزوول الذي أحرز لقب العام 1970 وهو في الخامسة والثلاثين من العمر.

وأضاف الماتادور الإسباني هذا اللقب الى لقب بطولة رولان غاروس الفرنسية الذي توج به هذا الموسم للمرة الثانية عشرة في مسيرته الاحترافية (رقم قياسي)، ليتقاسم ونوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميا، الألقاب الأربعة الكبرى لعام 2019، بعدما فاز الصربي بلقبي أوستراليا المفتوحة (على حساب نادال)، وويمبلدون الإنكليزية.

وكان ديوكوفيتش قد توج بلقب البطولة الأميركية العام الماضي، لكنه خرج هذا العام من الدور الرابع مصابا. في المقابل، يعود اللقب الكبير الأخير لفيديرر (38 عاما) المصنف ثالثا عالميا، الى أوستراليا 2018.

وحقق نادال فوزه الثاني على مدفيديف في ثاني مواجهة بينهما، بعدما تغلب عليه في نهائي دورة كندا للماسترز ألف نقطة التي أقيمت في مدينة مونتريال في آب الماضي.

وكان مدفيديف أول لاعب روسي يبلغ نهائي بطولة "غران شليم" منذ مارات سافين الذي توج بطلا لأوستراليا المفتوحة عام 2005، والأول في فلاشينغ ميدوز منذ سافين أيضا يوم توج بلقب عام 2000.

ونال الفائز جائزة مالية قدرها 3,85 مليون دولار، و1,9 مليونا للوصيف.

فادي الخطيب يصرخ في ساحات الثورة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard