هولندا تثأر من ألمانيا برباعية

7 أيلول 2019 | 00:06

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

لاعبو هولندا (أ ف ب).

ثأرت #هولندا من جارتها #ألمانيا وألحقت بها خسارة كبيرة في عقر دارها 4-2، في تصفيات كأس أوروبا 2020، ضمن منافسات المجموعة الأولى، في هامبورغ.

وكانت هولندا سقطت على أرضها 2-3 أمام ألمانيا قبل أن تعيد اعتبارها بطريقة مماثلة وتنعش آمالها في التأهل إلى النهائيات القارية العام المقبل.

وحافظ المنتخب الإيرلندي الشمالي، الذي لم يلعب في هذه الجولة على صدارة المجموعة بالعلامة الكاملة (12 نقطة) من 4 مباريات مقابل 9 لألمانيا في المركز الثاني و6 لهولندا التي لعبت مباراة أقل من المتصدرين.

أول فرصة خطرة لهولندا جاءت عندما راوغ ممفيس ديباي أكثر من مدافع وأطلق كرة قوية من مشارف المنطقة، كان لها مانويل نوير بالمرصاد (8).

بعدها مباشرة وفي أول محاولة خطرة لألمانيا نجح المانشافت في افتتاح التسجيل بعد هجمة مرتدة سريعة وصلت فيها الكرة الى لوكاس كلوسترمان، الذي انفرد بالحارس الهولندي ياسبر سيليسن، الذي تصدى لمحاولته من دون ان يلتقط الكرة ليتابعها جناح بايرن ميونيخ سيرج غنابري داخل الشباك رغم تدخل المدافع الهولندي العملاق فيرجيل فان دايك في اللحظة الأخيرة لمنعها من دخول الشباك (9).

وهذا الهدف الثامن لغنابري في 9 مباريات دولية مع منتخب بلاده.

وحاول نوير دون معادلة هولندا للنتيجة، عندما ابدع في التصدي لكرة قوية من جورجيو فينيالدوم بعد هجمة منسقة (56).

لكن نوير وقف عاجزا عندما قام راين بابل بمجهود فردي رائع على الجهة اليسرى ومرر كرة عرضية اخطأها شولتس لينقض عليها فرانك دي يونغ ويسجل في المرمى هدف التعادل لهولندا (57).

ومنح الهدف جرعة معنوية هائلة للضيوف فشكلوا خطورة على مرمى نوير ونجحوا في التقدم بواسطة النيران الصديقة، عندما تصدى نوير لكرة رأسيبة رائعة لفيرجيل فان دايك فوصلت الى كوينسي بروميس، الذي اعادها الى باب المرمى ليتابعها جوناثان تاه خطأ في شباك فريقه من مسافة قريبة (65).

واحتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة ألمانيا اثر لمسة يد لدي ليخت داخل المنطقة، فانبرى لها كروس بنجاح (72).

لكن هولندا استعادت التقدم بعد أجمل هدف في المباراة، ولعبة مشتركة رائعة بين 4 لاعبين بدأها داني بليند ومنه الى ممفيس ديباي ثم الى فينيالدوم، الذي غمزها باتجاه البديل دونييل مالين غير المراقب فتابعها داخل الشباك (79).

ووجه المنتخب الهولندي الضربة القاضية لمنافسه، اثر هجمة مرتدة سريعة وتمريرة ماكرة من ديباي ليتابعها فينيالدوم داخل الشباك رغم تدخل نيكلاس سوله (92+2).

أبو أحمد: لن نستسلم والصحف ستعود الى مجدها

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard