كيم كارداشيان تعيّن تاجرة مخدرات سابقة وجهاً لحملتها الجديدة!

3 أيلول 2019 | 14:34

المصدر: النهار

كيم كرداشيان.

تُعدّ أليس ماري جونسون، التي أُفرج عنها من السجن قبل بضعة أشهر، واحدة من الوجوه الجديدة لماركة كيم كارداشيان للملابس الداخلية.

قبل عام، تبلّغت أليس ماري جونسون، وهي أمريكية تبلغ من العمر 64 عامًا تقضي حكماً بالسجن المؤبد بتهمة الاتجار في الكوكايين، بأنه تمّ الإعفاء عنها. وبعد ساعات قليلة، تم إطلاق سراحها من السجن بعد خمسة وعشرين عامًا خلف القضبان. ما سبب إطلاق سراحها؟ إنه تدخّل كيم كارداشيان، فبعد علمها بقضية هذه المرأة السيتينيّة، إلتقت النجمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للمطالبة بالإفراج عنها. واليوم، تعد Alice Marie Johnson واحدة من وجوه الحملة الأولى من ماركةSkims ، العلامة التجارية الجديدة للملابس الداخلية لنجمة تلفزيون الواقع.

"إسمي أليس ماري جونسون. أنا من ممفيس، تينيسي. أنا أرتدي المشدّ اللاصق، وتتابع أمام الكاميرا، مرتدية الـ"بادي" الأسود، "قضيت عقوبة في السجن لمدة 25 عامًا دون إمكانية الإفراج المشروط. شاهدت كيم شريط فيديو لي، وسمعت قصتي وقالت: "هذا غير عادل". لم أكن أعرف حتى من هي كيم كارداشيان. لقد ذهبت إلى الحرب لكي تقاتل من أجلي ومن أجل حريتي، ولهذا السبب أسميها ملاكي المحارب، لأنه لم يحصل عائق بينها وبين حريتي ". خطاب مؤثر ترك مع ذلك بعض مستخدمي الإنترنت مشككين، واتهموا في بعض الأحيان كيم كارداشيان باستخدام الحياة الصعبة للمرأة الستينيّة من أجل البيع.

View this post on Instagram

Alice Marie Johnson for @skims

A post shared by Kim Kardashian West (@kimkardashian) on

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard