قلمي أعرض عن الكتابة

2 أيلول 2019 | 15:12

دخل قلمي بغيبوبة فلم أستطع الكتابة

 دخل قلمي بغيبوبة فلم أستطع الكتابة ولم تخرج من البحار لؤلؤه كتاباتي ومات شعوري بطعم الحياة، وبدأ ذهني في الشرود ليصل الى السراب. بدأت أفكر في كل كائن بأن له دوراً مميزاً ومهماً في الدنيا. وإن غاب وجوده أضاف على الحياة فراغاً كبيراً. ملهم قلمي اعتزل الكتابة ليخبرني بأنني م اعدت أجد طعم الراحة لأن دفاتر أوراقي ممزقة.

فكررت مرارا وتكرارا كيف أعيد الى قلمي رونق الإبداع والتميز، ولكن كلما أمسك قلمي لا استطيع كتابة أي حرف فأضع النقطة وأعيد من جديد.

أحب ممارسة كتاباتي وأحب ملهم قلمي أن يبقى له نفساً يضيف لحياتي معنى ويرتب أشلاء أوراقي.

لم أعلم كيف أتصرف وماذا أفعل، فلم أجد سواء دعائي الصادق لقلمي ليتحسن خطه.

خطوة تلو خطوة بدأ صوت لصدى قلمي يخرج ليفجر ما بأحشاء دفاتري من أوراق. سررت بذلك كثيراً وتمنيت لو استطيع أن أقدم له سهر الليالي وشمس النهار مدى العمر ليلهمني بأجمل الخواطر.

رشا عادل سمور

الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard