قتل عائلتها بأكملها... فتاة تنجو بعدما تظاهرت بالموت

30 آب 2019 | 10:59

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

كاسيدي ستاي وعائلتها.

أدلت المراهقة كاسيدي ستاي بشهادتها المروّعة في المحكمة عن توسّلها لعمّها رونالد لي هاسكل (39 عامًا)، الذي أطلق النار على والديها وأربعة من أشقائها.

ويخضع هاسكل للمحاكمة بتهمة قتل ستيفن ستاي 39 عامًا، وزوجته كاتي (34 عامًا)، وأطفالها: زاك (أربعة أعوام)، وريبيكا (7 أعوام)، وإيميلي (9 أعوام)، وبرايان (13 عامًا) في تكساس.

والمدهش في الأمر أّنّ المراهقة كاسيدي، البالغة من العمر 15 عامًا، نجت من الموت بعدما تظاهرت بأنّها قد توفيت، فور إطلاق هاسكل النار عليها.

وكما ذكرت التقارير، كان الرجل ينوي الانتقام من شقيقة كاتي ستاي، ميلاني، التي طلّقته وأخذت أطفاله بعدما اتهمته بالعديد من الحوادث المتعلّقة بالعنف المنزلي.

ووفقاً لموقع "مترو"، أخبرت كاسيدي القاضي أن هاسكل دخل المنزل مرتدياً زي عامل من شركة "FedEx" قبل عودة والديها.

ثم أطلق النار على العائلة في تتابعٍ سريع، واحداً تلو الآخر. وكان من المقرّر أن يقتل الجد والجدّة أيضًا، إلا أنّ الشرطة اعتقلته قبل فوات الأوان.

وبحسب ما قال محامي هاسكل، فإن موكّله يعترف بجرائمه، لكنه غير مسؤول عنها لكونه كان غاضبًا جدًّا.

ويُذكر أنّ هاسكل يواجه عقوبة الإعدام.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard