"جمّال ترست بنك" يردّ على إدراجه على لائحة العقوبات الأميركية

30 آب 2019 | 08:07

الفرع الرئيسي لـ"جمال ترست بنك" في فردان هذا الصباح. تصوير نبيل اسماعيل.

ردّ "جمّال ترست بنك" على إدراجه على لائحة العقوبات الاميركية ببيان، نفى فيه "بشكل قاطع كل الادعاءات التي يبدو أن OFAC قد بنت قرارها عليها"، مؤكداً "التزامه الصارم بقواعد وأنظمة مصرف لبنان، والتزامه بالقواعد واللوائح الدولية المتعلقة بمكافحة غسل الاموال وتمويل الإرهاب، وهو أمر لا يتساهل المصرف به". 

وأشار "جمّال ترست بنك" إلى انه "سوف يتخذ جميع الخطوات المناسبة من أجل تبيان الحقيقة، كما سيتقدم بطلب استئناف لقرار OFAC أمام OFAC كما كافة المرجعيات ذات صلة"، لافتاً إلى انه "سيعمل بالتنسيق وإرشاد مصرف لبنان، ولجنة التحقيق الخاصة والهيئات الأخرى ذات الصلة في هذا الصدد لحماية مصلحة المودعين وعملاء جمّال ترست بنك ش.م.ل.".


ولاحقا، أكد حاكم مصرف لبنان رياض #سلامة ، أن "البنك المركزي يتابع عن كثب قضية جمال ترست بنك بعد إدراجه على لائحة أوفاك"، موضحا أنّ "البنك لديه تواجد في المصرف، وكل الودائع الشرعية مؤمنة في وقت استحقاقاتها حفاظا على مصالح المتعاملين مع المصرف". وقال: "السيولة مؤمنة لتلبية متطلبات المودعين الشرعيين للمصرف". 

وأمس، قالت وزارة الخزانة الأميركية أنّ الولايات المتحدة فرضت عقوبات على جمال ترست بنك والشركات التابعة له في لبنان بزعم تسهيله الأنشطة المالية لجماعة حزب الله. وقالت الوزارة إن البنك يحول الأموال لأسر "المفجرين الانتحاريين" حسب تعبير واشنطن".

وبعد القرار الأميركي، غرّد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين #نتنياهو عبر حسابه باللغة العربية على موقع تويتر قائلاً: "أهنئ الرئيس ترامب والإدارة الأميركية على قرارهما فرض عقوبات على بنك لبناني يشكل ذراعا تمويليا إيرانيا لحزب الله".

وأكّد أنّ هذه هي خطوة مهمة تهدف إلى ممارسة الضغط على إيران والجهات الموالية لها التي تعمل ضد دولة إسرائيل، داعيًا دولا أخرى إلى التحرك ضد العدوان الإيراني في الشرق الأوسط.

من جهته، أكد وزير الخارجية الأميركي مايك #بومبيو أن "تصنيف مصرف جمال ترست بنك على لائحة العقوبات يعكس عزمنا على محاربة نشاطات حزب الله غير الشرعية والإرهابية في لبنان". وأعلن أن "واشطن ستستمر باستهداف أشخاص ومؤسسات ضالعة في تمويل وتقديم الدعم لحزب الله".

إلى متى ستصمد الليرة؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard