إجازة مع الأثرياء والمشاهير... رحلة لا تُنسى على شواطئ جمهورية الدومينيكان (صور)

28 آب 2019 | 17:49

المصدر: "الصن"

كاسا دي كامبو.

يُعدّ منتجع كاسا دي كامبو في جمهورية الدومينيكان، مكاناً مثالياً لقضاء إجازة خيالية لا تُنسى، وتبلغ مساحته 7 آلاف فدان، ويعد ملاذاً للأثرياء والمشاهير، بسبب الطبيعة الخلابة على البحر الكاريبي والهدوء وتوافر كل عوامل الرفاهية.

ووفقاً لموقع جريدة "الصن"، فإن المنتجع كان ملاذاً للعديد من المشاهير حول العالم، على رأسهم جي زي وبيونسي وفين ديزل وبيل كلينتون وباراك أوباما، إلا أن الأشخاص العاديين يمكنهم الاستمتاع بتلك المناظر الرائعة والطبيعة الخلابة، مع أسعار غرف تبدأ من 39 جنيهاً استرلينياً للشخص الواحد في الليلة أي حوالى 47 دولاراً.

واعتاد المطرب الأميركي الشهير فرانك سيناترا زيارة المنتجع، ويهبط على مهبط الطائرات الخاص بطائرته الخاصة.

ويتميز المنتجع بحماية كبيرة لخصوصية ضيوفه، ما يعد مفتاح نجاح هذا المنتجع، ويجعله قِبلة للمشاهير حول العالم، كما يحتوي على نظام طرق خاص به وفندق ومئات الفيلات و3 ملاعب غولف ومحطة كهرباء ومرسى يضم مجموعة من اليخوت الفارهة والمطاعم الرائعة، كما تحتوي الفيلات هناك على كل عوامل الرفاهية من صالة ألعاب رياضية وجاكوزي وحمام سباحة وعربات الغولف وسيارة للتجول في المنتجع.

كما يتميز منتجع كاسا دي كامبو بأشهى المأكولات من الفاكهة الطازجة والعصائر والشاي واللحوم والنقانق والبيض والخبز المحمص والمعجنات والفطائر. كما يضم المرسى عدداً من المراكب التي تحتوي على مطاعم مميزة، تسمح بالاختيار بين أشهى المأكولات حول العالم سواء اليابانية أو الإيطالية أو المكسيكية أو الدومينيكانية.

على مدار اليوم، هناك العديد من الأنشطة التي يمكنك القيام بها بين ملاعب البولو العالمية، التي تستقبل فرقاً من كل أنحاء العالم لإقامة معسكراتها هناك، والرماية وركوب الخيل والتجديف بالكياك وركوب القوارب والتنس وصالة رياضة مجهّزة بالكامل، كما يمكنك أن تستقل زورقاً سريعاً إلى الجزر المحيطة بالمنتجع، حيث المياه الصافية وأشجار النخيل والرمال البيضاء، كما أنّها مكان رائع للغطس وحفلات الشواء.

كاسا دي كامبو.

كاسا دي كامبو.

كاسا دي كامبو.

كاسا دي كامبو.

الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard