كيف يقرأ خبراء عسكريون توعّد نصرالله بالرد؟

25 آب 2019 | 23:16

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

خبراء عسكريون في مكان سقوط الطايرة المسيرة في الضاحية. ( ا. ف ب)

أثار خطاب الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله تساؤلات جمة حول كيفية الرد على العملية الإسرائيلية على سوريا، وسقوط طائرة استطلاع وانفجار أخرى في الضاحية الجنوبية لبيروت. فكيف يقرأ خبراء عسكريون الخطاب، وهل من ملامح مواجهة عسكرية مرتقبة مع إسرائيل؟

يؤكد العميد المتقاعد محمد عطوي أن "الخطاب يشير الى ان نصرالله سيرد الصاع صاعين على الاعتداء الإسرائيلي، بعمل مماثل".

اما تكرار سيناريو حرب 2006، فهو "رهن بترقب رد المقاومة والرد الإسرائيلي على الرد". ويرى أن "أي سيناريو مواجهة مفتوحة مستبعد، خصوصا أن اسرائيل على أبواب انتخابات، وهي تتدارك أي فشل لنتنياهو".

ويشرح أن "الطائرة الإسرائيلية لم تلتقط إشارات سلكية - راديوية، بسبب كثافة الأبنية وتحليقها على علو منخفض، وهي رميت بالحجارة فسقطت". ويخلص إلى أن "التوعد برد نصرالله خلال ايام، هي حرب نفسية سيتأهب خلالها العسكر الإسرائيلي من دون اقدام حزب الله بالضرورة على أي عمل خلال الأيام الأربعة المقبلة. إذ لا بد من اختيار الوقت والمكان المناسبين لضمان نجاح أي عملية".

ومن جهته، يستبعد الخبير العسكري زياد قرقوتي أي مواجهة شبيهة بحرب 2006، بين "الحزب" وإسرائيل". ويضيء على "الرسالة التي وجهها نصرالله إلى السياسيين اللبنانيين الذين تجمعهم علاقات مع الأميركيين بنصح الإسرائيليين بعدم اللعب بالنار، وهي رسالة مقصود بها الرئيس سعد الحريري". ويرى أن "رد نصرالله على مقتل عناصره مؤكد، ويرجح ان يكون من خلال حادثة مشابهة كالاحتكام مثلا إلى استهداف دورية إسرائيلية، مستبعدا الاقدام على ضرب الشمال الإسرائيلي بصواريخ".

"قطعة حرية" معرض جماعي لـ 47 مبدعاً تجسّد رسالة "الدفاع عن الحرية ولبنان"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard